شريط الأخبار

الفلسطينيون يستبشرون بهجمات "الهاكرز" السعودي ويلقبونه بـالبطل

07:22 - 21 تشرين أول / يناير 2012

فلسطين اليوم - غزة

أبدى الفلسطينيون فرحتهم الشديدة واستبشارهم بالهجمات الالكترونية التي شنها مؤخرا الهاكرز السعودي ضد مواقع وبطاقات ائتمان "إسرائيلية".

وأشاد الشباب الفلسطيني خصوصا بهذا العمل البطولي, معتبرين إياه دورا هاما وجزءا من واجبات الأمة تجاه قضية فلسطين.

واستبشر الشاب الفلسطيني محمد عاشور, بهذه السابقة النوعية, معتبرا إياها ضمن ثمار الربيع العربي الذي أيقظ ضمير الأمة, وجعل جل اهتمامه بمجابهة الاحتلال متحلقا حول قضيته المركزية.

وأوضح محمد أن كلا في مجاله ومن مكانه يستطيع أن يقدم ويحقق الكثير, متوقعا المزيد من المواقف العربية والإسلامية الداعمة لفلسطين.

أما نائب رئيس لجنة تسيير الأعمال بنقابة الصحفيين الفلسطينيين بغزة الصحفي عوض أبو دقة فأكد أن ما قام به "الهاكرز" السعودي لا يقل شأنا عن دور المقاتلين في مواجهة آلة الاحتلال الحربية.

وثمن أبو دقة هذا الجهد - الذي وصفه بـــ - المقاوم؛ كونه يأتي في إطار معركة الدفاع عن الشعب الفلسطيني. ورأى أنه يدلل على مدى الارتباط الشعبي العربي والإسلامي الوثيق بفلسطين باعتبارها قضية مركزية للأمة.

ودعا كافة المبدعين في الأمة كلٌّ في مجال تخصصه إلى الاحتذاء بهذا الفعل, مشدداً على أن صاحبه لا يجب نعته بـ"الهكارز" بل يستحق بكل جدارة أن يكون بطل الشبكة العنكبوتية الذي أعجز الاحتلال ومرّغ أنفه بالتراب.      

ولم تقتصر هذه المواقف الداعمة على الشباب فقط, فقد أشاد خطباء المساجد في غزة أيضا بهذه الهجمات التي أربكت الاحتلال وجعلته في حيرة من أمره.

واعتبر خطباء الجمعة أن من ضمن معركتنا مع الاحتلال هي حرب العقول؛ وأن هناك مساحات واسعة لأحرار الأمة للقيام بدورهم في الدفاع عن فلسطين, رابطين ذلك بصحوة الأمة التي عبرت عنها الثورات الشعبية في المنطقة والتي أعادت البوصلة إلى مسارها السليم.

انشر عبر