شريط الأخبار

الاحتلال يقمع مسيرات الضفة وسط مطالبات بتحقيق المصالحة

إصابة ثلاث مواطنين بجروح في مسيرات الضفة الغربية

02:41 - 20 تشرين أول / يناير 2012

الاحتلال يطلق قنابل مسيلة للدموع لتفريق المواطنين في المسيرات الأسبوعية المندد بالاستيطان والجدار
الاحتلال يطلق قنابل مسيلة للدموع لتفريق المواطنين في المسيرات الأسبوعية المندد بالاستيطان والجدار

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أصيب ظهر اليوم العديد من المواطنين الفلسطينيين بجروح خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لمسيرات الضفة الغربية الأسبوعية المناهضة لجدار الضم والتوسع العنصري الصهيوني والاستيطان.

وكان العشرات من المواطنين الفلسطينيين ومتضامنين أجانب قد شاركوا ظهر اليوم الجمعة في المسيرات المناهضة للاستيطان وجدار الضم العنصري في عدد من قرى ومحافظات الضفة الغربية.

ففي مسيرة المعصرة في مدينة بيت لحم أصيب، ثلاثة مواطنين بجروح، إثر قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسيرة الأسبوعية.

حيث اعتداء جنود الاحتلال على المشاركين في المسيرة بالضرب المبرح  بالأيدي والعصي وأعقاب البنادق, ما أدى إلى منعهم من الوصول إلى مكان إقامة الجدار وإصابة ثلاثة برضوض وجروح وصفت حالتهم بالمتوسطة وهم: رأفت علاء الدين "24 عاما"، ومهند بريجية "22 عاما", وزيد زواهرة "18 عاما".

وأكد المشاركون في المسيرات, على ضرورة مواصلة المقاومة الشعبية السلمية وصولا إلى تحقيق الأهداف الوطنية، وفي مقدمتها إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

وفيما يتعلق بمسيرة بلدة كفر الديك غرب سلفيت إلى الجنوب الغربي لمدينة نابلس, قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المسيرة السلمية واعتدت على المشاركين المواطنين والأجانب ودعاة السلام.

وحمل المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية، مرددين الشعارات المنددة بالاستيطان وجدار الفصل العنصري، مشددين على ضرورة إنهاء الانقسام والوحدة الوطنية.

وأطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز والصوت على المتظاهرين، لتفريقهم ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

انشر عبر