شريط الأخبار

هناك اتفاق بين أحزاب سياسية والمجلس العسكري للتضحية بشباب الثورة

خطيب التحرير: مبارك ما زال يدير شئون البلاد

02:10 - 20 كانون أول / يناير 2012

المصريون يؤدون صلاة الجمعة بميدان التحرير
المصريون يؤدون صلاة الجمعة بميدان التحرير

القاهرة - فلسطين اليوم


أكد الشيخ جمعة محمد خطيب ميدان التحرير في العاصمة المصرية القاهرة، أن الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك مازال يدير شئون البلاد، وأن المجلس العسكري الذي يدير شئون البلاد في الوقت الراهن، هو أحد أركان نظام مبارك القديم؛ الذي ينفذ ويمثل لأوامره,

وقال محمد خلال خطبة الجمعة اليوم من ميدان التحرير, :"هناك اتفاقات بين أحزاب سياسية وجماعات بعينها؛ والمجلس العسكري للتضحية بشباب الثورة، لتحقيق مصالح خاصة بهم.

واستنكر خطيب التحرير اتهام بعض المصريين للمعتصمين والمتظاهرين بميدان التحرير بأنهم لا يريدون أمنا ولا أمانا للوطن، مؤكدا أن المتواجدين بالميدان هم أشرف أبناء مصر على الإطلاق، لأن ميدان التحرير هو نبراس الحرية، حيث وصف من يرددون هذا الكلام عن المعتصمين بأنهم يريدون إضاعة دماء الشهداء هدرا.

واتهم بعض الجماعات والأحزاب والائتلافات بأنها تركت القضية الأساسية "الوطن" في بعض الكراسي البرلمانية داخل مجلسي الشعب والشورى، مشددا على أن المجلس العسكري هو السبب في تفرقة صفوف المصريين باجتماعه مع كل حزب أو جماعة أوائتلاف على حدا لإرضائه على حساب الآخرين.

ودعا خطيب التحرير لضرورة الاعتصام والتواجد بميدان التحرير قائلا: "إننا في حاجة شديدة وملحة إلى أن نعتصم بميدان التحرير حتى لا يضيع دم شهدائنا وحتى تنجح ثورتنا".

انشر عبر