شريط الأخبار

حمد يطالب بالاستجابة لنداء الأونروا للاستغاثة للحد من تفاقم أوضاع المخيمات

11:26 - 20 تشرين ثاني / يناير 2012


طالب عبد الحميد حمد مسئول المكتب القطاعي للاجئين وعضو دائرة اللاجئين في م.ت.ف، المجتمع الدولي والدول العربية بالإسراع في الاستجابة لتلبية نداء الاستغاثة الذي أعلن عنه من قبل نائب المفوض العام للاونروا مارغو إليس. مبيناً أن هذا النداء يأتي في ظل ظروف اجتماعية و اقتصادية صعبة يعاني منها أبناء شعبنا اللاجئ بالمخيمات مع تفاقم نسب البطالة التي وصلت 34% بقطاع غزة واعتماد المجتمع الفلسطيني بشكل كبير على المساعدات الإنسانية .

ودعا عضو دائرة اللاجئين في م.ت.ف. وكالة الغوث لإعادة النظر في بعض البرامج التي توقفت جراء الأزمة المالية بوضع برامج تهدف إلى تخفيض وطأة الفقر والبطالة المنتشرة في صفوف الشباب الخريجين العاطلين عن العمل من خلال العمل على فتح برامج البطالة والتشغيل والإسراع في معالجة أزمة المنازل المهدومة بالقطاع وتعزيز برنامج الطوارئ الذي يقوم على توزيع الإعانات الاجتماعية على آلاف الأسر بالمخيمات , مع تحسين الكمية والنوع لهذه المساعدات, مع أهمية تعزيز البرامج الأخرى في مجال الصحة والتعليم والبنية التحتية بالمخيمات .

والجدير بالذكر أن نداء الاستغاثة الذي تم الإعلان عنه بلغ بقيمة 300 مليون دولار. حيث أن الأونروا تقدم مساعدات لأكثر من 750 ألف شخص في قطاع غزة, حيث يذهب 80% من قيمة المبلغ أعلاه إلى تعزيز الأمن الغذائي لسكان قطاع غزة .

انشر عبر