شريط الأخبار

جمعية تونسية تستنكر منع مصر حصولها على تأشيرات لدخول أراضيها

05:20 - 19 تشرين أول / يناير 2012

وكالات - فلسطين اليوم

استنكرت جمعية تونس صوت الإسلام والعروبة مماطلة السفارة المصرية في تمكينها من الحصول على تأشيرات لدخول مصر لأعضاء قافلة بشائر النصر التي أعدتها للتضامن مع قطاع غزة المحاصر، رغم قيامها بالإجراءات اللازمة.


وقالت الجمعية في بيان صحفي وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه اليوم الخميس: "إيمانا منا أن الثورات العربية كانت ثورات حرية وكرامة وعزة وسبيلا من سبل الوحدة و النهوض بشعوبنا العربية و الإسلامية، كانت مبادرتنا لتنظيم قافلة بشائر النصر، نصرة لغزة.

وأضافت "كثفنا الجهود من أجل التحضير للقافلة التي تحمل أكثر من رسالة أهمها الكسر المعنوي للحصار الغاشم على غزة، وإرساء برامج مستقبلية تواصلية مع مكونات المجتمع المدني في فلسطين ومصر تكون سببًا لحراك مدني ايجابي وفاعل يسهم في مزيد من التقارب والوحدة بين شعوب فرقتها الحدود وجمعتها الثورات.


وأكدت الجمعية أنها أوفدت ممثلًا عنها إلى مصر للقيام بالإجراءات اللازمة، موضحة أن السفارة المصرية بالمجلس العسكري المصري منعت دخول القافلة متعللةً بوجود أسباب أمنية رفضت الإفصاح عنها.

وبينت الجمعية أن ثقتها كبيرة في أن الثورة المصرية قد قطعت مع ممارسات الماضي وأنها أصبحت صاحبة القرار والسيادة و ليست في حاجة لاستشارة جهات أجنبية حتى تملي عليها قبولها أو رفضها بفتح معبر رفح أمام قوافل الإغاثة.

وقالت: "ثقتنا أكبر في أن الموقف الرسمي في مصر سيكون حتما متماشيًا مع موقف شبابها الذين بهروا العالم بصمودهم في ساحة التحرير ووقعوا صكًا على بياض لنصرة فلسطين، وإلا فان ساحات التحرير والقصبة والشهداء ستكون هي الفيصل من جديد".

انشر عبر