شريط الأخبار

الحص: القدس رمز ناطق لقضية العرب المركزية في فلسطين

07:48 - 17 تشرين أول / يناير 2012

فلسطين اليوم - بيروت

أكد رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق سليم الحص أنّ القدس عاصمة فلسطين العربية وهي رمز ناطق لقضية العرب المركزية في فلسطين

وقال الحص في كلمة له بعنوان "الرهان على وحدة البنية العربية" خلال مؤتمر للجان الدولية لمسيرة القدس العالمية "القدس واحدة، حتى لو أن احتلال العدو "الإسرائيلي" لها أدى إلى التمييز على لسان كثير من العرب بين قدس شرقية وقدس غربية".

واعتبر بأن "فلسطين ينبغي أن تبقى واحدة وهي كلها ينبغي أن تكون قطرا من الأقطار العربية، وهذا لا يمنع أن يكون في فلسطين العربية جالية يهودية، فما من بلد في العالم اليوم لا يضم، إلى شعبه الأصيل، جالية أو جاليات من ذوي الانتماء أو التابعيات أو الأصول الأخرى".

وكان وفد من تحالف المنظمات المشاركة في تنظيم المسيرة العالمية إلى القدس قام بزيارة لدولة رئيس الوزراء اللبناني الأسبق الدكتور سليم الحص (اليوم 16-1-2012) الذي أكد للوفد دعمه الكامل للمسيرة وكافة الفعاليات والتحركات الشعبية في مختلف دول العالم والتي تهدف إلى وضع القدس على سلم أولويات التحركات الشعبية وخاصة في العالمين العربي والإسلامي.

جدير بالذكر أن اللجان الدولية الشعبية قررت تنظيم المسيرة العالمية إلى القدس في الذكرى 36 ليوم الأرض بتاريخ 30 آذار القادم، الذي يعتبر في الذاكرة الفلسطينية الوطنيية يوما تاريخيا كرس انتماء الفلسطينيين لأرضهم المحتلة واستعدادهم لبذل أرواحهم من أجل هذا الحق. وشكل منعطفا مهما في الحركة الوطنية الفلسطينية وخاصة في أوساط الفلسطينيين الذين ما زالو يعيشون على أرضهم التاريخية في المناطق المحتلة عام 1948.

وستتضمن فعاليات المسيرة العالمية مسيرات وتجمعات جماهيرية داخل فلسطيني المحتلة عام 48 ومسيرات في القدس وأخرى في الضفة الغربية باتجاه مدينة القدس ، ومسيرات تتحرك من مناطق القطاع المختلفة باتجاه أقرب نقطة ممكنة بالقرب معبر إيريز شمال القطاع. كما سيتضمن ذلك اليوم مسيرات جماهيرية من دول الطوق المجاورة لفلسطين، وتجمعات في مختلف العواصم والمدن الكبيرة في العالم.وسيكون شعار هذه المسيرات : شعوب العالم تريد تحرير القدس.. شعوب العالم تريد تحرير فلسطين.

انشر عبر