شريط الأخبار

تشخيص خاطئ يتسبب في بتر إصبع طفلة

11:13 - 16 تموز / يناير 2012

فلسطين اليوم - وكالات

تفاجأ والدُ طفلةٍ أصيبت في سبابتها اليمنى نتيجةَ إغلاقِ بابٍ عليها، بطلب أحد الأطباء بضرورة بتر إصبع طفلته، بعد تأكيدات مستشفى خاص لجأ إليه الأب في المرة الأولى بأنها سليمة، وتحتاج لضماد فقط.

ويقول والد الطفلة لولوة: إنه أحضر ابنته إلى أحد المستشفيات الأهلية بالرياض مساء أمس إثر إصابتها، وباشر الأطباء الحالة في الطوارئ بطلب الأشعة والتحاليل وأكدوا بعدها عدم حاجة الطفلة إلى أكثر من ضماد أولي على إصبعها بعد تعديل العظم ‏يدويا، وأكدوا عدم حاجتها إلى تنويم أو تدخل جراحي، ليطمئن أسرته ويعود بها إلى المنزل، وماهي إلا أقل من 24 ساعة ‏حتى شعر والد الطفلة بتفاقم الوضع، وتدهور حالة ابنته، مما استدعاه لمراجعة نفس ‏المستشفى في العيادات الخارجية، وهنا كانت الفاجعة عندما أكد له استشاري الجراحة ‏بأن الحالة تستدعي بتر الأصبع بعد أن تطورت الحالة إلى الأسوأ

انشر عبر