شريط الأخبار

في إطار الحرب الإعلامية لاختلاق الذرائع

حماس: تقرير العدو عن الصواريخ مفبرك

03:37 - 15 تموز / يناير 2012

شعار حركة حماس
شعار حركة حماس

غزة - فلسطين اليوم

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أن التقرير الصهيوني الذي صدر حول صواريخ المقاومة هو لاختلاق الذرائع والفبركات الإعلامية لتأليب الرأي العالمي وتحريضه ضد حماس.

وأضافت الحركة في بيان وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه, اليوم الأحد, أن هذا التقرير يأتي من العدو الصهيوني لتبرير ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في قطاع غزة.

وأشارت الحركة أن هذا التقرير -المعد صهيونياً- غير مهني أو موضوعي، معتبرة أنه وثيقة أخرى من العدو "الصهيوني" لتأليب الرأي العام على المقاومة الفلسطينية.

وقد زعم تقرير صهيوني أن صواريخ المقاومة الفلسطينية، ورغم بدائيتها، إلا أنها خطيرة جداً وأثرت على حياة 190 ألف صهيوني  وهجرت 3000 شخص من بلدة "سيدروت" المحتلة.

وبحسب التقرير الذي أعده "مركز المعلومات للاستخبارات والإرهاب" في الكيان فإن الصواريخ التي يستخدمها الفلسطينيون من مختلف التنظيمات المسلحة هي من صنع محلي وتهدف إلى إزعاج "الكيان")، وتهدد الآلاف من (الصهاينة).

ويعتقد معدو التقرير أن صاروخ "غراد" يشكل الخطر الأكبر على (الكيان) حاليا، لأنه مصنوع بشكل مهني وهو أكثر دقة من كل الصواريخ ذات الصنع المحلي، ومداه يصل إلى مدينة "أشكلون" البالغ عدد سكانها 106 آلاف نسمة.

ويقول التقرير أن المقاومة تبذل جهودا خارقة لتطور صواريخها تكنولوجيا بحيث تصبح ذات مدى أكبر في حالة إطلاقها وتصبح أكثر قدرة على التخزين لفترات طويلة "حتى يصدر القرار بإطلاقها"، مدعيا أن الحركة تهتم باستيراد صواريخ صنعت في مصانع رسمية.

انشر عبر