شريط الأخبار

الخامسة والعشرين من بين 33

"إسرائيل" تفشل في اختبار السلامة النووية العالمي

10:05 - 15 تشرين ثاني / يناير 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم


فشلت إسرائيل في اختبار السلامة النووية حيث جاءت في أدنى قائمة الدول التي شملها مسح دارسة أجرتها مبادرة التهديد النووي حول الأوضاع الأمنية للمواد النووية وشملت الدراسة اثنين وثلاثين دولة مختلفة، ووقعت "إسرائيل" في المرتبة الخامسة والعشرين، وصنفت الدراسة استراليا على رأس الدول التي تستخدم الطاقة النووية كسلاح تلتها الولايات المتحدة و"إسرائيل" ومن ثم إيران وكوريا الشمالية.

وتركزت الدراسة على فحص خمسة معايير أساسية تتعلق بالسلامة الأمنية النووية:- وهي الكميات، والمواقع وتدابير الرقابة والأمن بناءاً على المعايير العالمية، والالتزامات المحلية والقدرات، وأخيراً العوامل الاجتماعية.

وحصلت "إسرائيل" على مرتبة متدنية جداً في معايير القوانين والتشريعات والفساد وكميات المواد النووية، وبالمقابل سجلت لها درجة 78 من أصل 100 بخصوص الإجراءات الأمنية والرقابة، ونزلت في الهاوية فيما يتعلق بالشفافية والإجراءات الأمنية للمواد النووية والرقابة وتدابير المحاسبة حيث جاءت في المرتبة الأخيرة.

ونقلت صحيفة "جيروزاليم بوست" عن باحثين عالمين، بان حصول "إسرائيل" على درجات متدينة يعود إلى التكتم الرسمي والذي يبدو انه انقلب سلباً عليها، ورداً على ذلك نقلت صحيفة هآرتس عن اللجنة الإسرائيلية للطاقة الذرية، بان سياسية "إسرائيل" النووية معروفة وهي تحت مسؤولية وإشراف الحكومة والكنيست ومراقب الدولة.

وذكرت صحيفة هآرتس أن تقرير مبادرة التهديد النووي يتزامن مع قمة الأمن النووي والمزمع عقدها في أواخر شهر مارس في "سول" عاصمة كوريا الجنوبية وقد دعا المنظمون رئيس الحكومة الإسرائيلية إلى المؤتمر، وبالمقابل لم تصدر بعد أي ردة فعل رسمي، ولكن نتنياهو ينوي إرسال تقارير استخبارية إلى وزير الطاقة النووية الإسرائيلي "دان مريدور" ومع ذلك مريدور ليس المسئول عن مدير الطاقة النووية، ورئيس هذه اللجنة "شاؤول حوريف" –على حد ذكر الصحيفة-. 

انشر عبر