شريط الأخبار

عوقبوا بالعمل عدة أشهر

معاقبة مواطنين «لم يبكوا بشدة» على رحيل زعيم كوريا

09:26 - 15 حزيران / يناير 2012

وكالات - فلسطين اليوم

ذكر تقرير إخبارى نشرته صحيفة «ديلى إن كيه» الإلكترونية أن كوريا الشمالية فرضت عقوبة بالعمل عدة أشهر فى معسكرات بحق مواطنين تردد أنهم «لم يحزنوا بالشكل الكافى» لوفاة الزعيم كيم جونج إيل فى ديسمبر الماضى.

وأضاف التقرير أن السلطات المعنية عاقبت هؤلاء المواطنين بالعمل الإلزامى لمدة ستة أشهر، على الأقل بأحد معسكرات العمل.

واستندت الصحيفة فى تقريرها الإلكترونى إلى مصدر، لم تفصح عنه، قالت إنه يعيش فى إقليم هامكيونج شمال شرقى البلاد، واتهمت السلطات المعنية بعض هؤلاء الأشخاص بعدم المشاركة فى الفعاليات التى أقامتها البلاد حزناً على رحيل كيم، والبعض الآخر بعدم البكاء أثناء حضور هذه المراسم أو إعطاء انطباع بأن حزنهم لم يكن حقيقياً.

كما ذكرت الصحيفة أن السلطات المعنية فى كوريا الشمالية ترسل مواطنين إلى معسكرات إعادة تأهيل فى حال تبين أنهم يروجون شائعات أو انتقادات حول انتقال السلطة داخل الأسرة الحاكمة، وأنه يتم نفى أسر متهمين بأكملها إلى مناطق نائية.

وبعد وفاة كيم جونج إيل عن 69 عاماً فى السابع عشر من ديسمبر الماضى بأزمة قلبية حسب المعلن رسميا تولى ابنه الأصغر مقاليد السلطة.

انشر عبر