شريط الأخبار

نفى شائعات رضوخه لضغوط

الجنزوري: لم أرفض لقاء هنية وأرحب به

02:18 - 12 كانون أول / يناير 2012

فلسطين اليوم - القاهرة


نفى رئيس الحكومة المصرية كمال الجنزوري الادّعاءات التي تحدّثت عن رفضه هو ووزير خارجيته محمد كامل عمرو مقابلة رئيس الحكومة الفلسطينية في غزة إسماعيل هنية أثناء زيارته لمصر قبل يومين في طريق عودته من تونس إلى غزة.

وقال الجنزوري في تصريح لصحيفة "الشرق الأوسط" نشر الخميس (12-1) "لم أرفض مقابلة هنية، لكن تزامن وجوده في القاهرة مع وجودي خارجها".

 ورحب الجنزوري بهنية في القاهرة، وأكد أنه "تم استقباله رسميا في مصر، جميع الجهات الرسمية بالقاهرة استقبلته، وفي مقدمتهم شيخ الأزهر أحمد الطيب".

 وفي سؤال حول إمكانية استقبال هنية في زيارات أخرى لمصر، قال إنه "لو زار القاهرة خلال الفترة المقبلة لا يوجد مانع من لقائه".

 وكانت مصادر فلسطينية مقربة من هنية ذكرت أن ظروف الجنزوري وانشغاله بمتابعة الوضع في مصر، وكذلك انشغال وزير خارجيته باجتماعات الجامعة العربية وجولته في دول حوض النيل، حالت دون مقابلتهما هنية، وبهذا نفت المصادر كل الشائعات التي وردت على لسان شخصيات فلسطينية ادّعت أنّ الجنزوري خضع لضغوط مارستها عليه السلطة الفلسطينية.

انشر عبر