شريط الأخبار

"الهاكر" تهديد استراتيجي لإسرائيل

11:51 - 10 تشرين أول / يناير 2012

وكالات - فلسطين اليوم

الهجمة التي تعرضت لها بطاقات الائتمان في إسرائيل ما هي إلا تذكرة بسيطة, بأن إسرائيل التي تنفق عشرات المليارات من الدولارات من أجل شراء الطائرات والدبابات, تعتبر اليوم مكشوفة بشكل ملحوظ أمام جماعات "الهاكر", الذين يستطيعون بأدنى جهد وأقل تكلفة إحداث شلل خطير وملحوظ في الدولة مثل تعطيل الكهرباء والمياه والغاز, وكذلك شل حركة المواصلات وتعطيل شبكات الصرف الصحي, وإحداث أضرار في المنظومة البنكية.

وبحسب الكاتب في صحيفة يديعوت أحرونوت "يسرائيل زين" –ضابط سابق في جيش الاحتلال الإسرائيلي- فإن إسرائيل تعتبر من الدول المتقدمة في عالم التكنولوجيا بشكل جزئي, ولكن إذا أردنا أن نوزع الأمر بين تقدم هجومي وتقدم دفاعي, فإن المنظومة الأمنية الإسرائيلية متقدمة من ناحية هجومية وليس دفاعية.

وأشار إلى أن أجهزة المخابرات الإسرائيلية بمختلف أنواعها تعمل جاهدة على تطوير قدرات متقدمة جدا في مجالات العمل المختلفة إلا أنها تقف عاجزة أمام وضع خطط دفاعية وحماية ضد الهجمات الإلكترونية المحوسبة.

ولفت إلى أن هناك مؤسسات مثل البنوك تنفق أموال طائلة من أجل توفير الحماية لها, ولكن هذا الأمر يبقى خاصا أما بالنسبة للمؤسسات العامة والمؤسسات الأمنية فهي غير محمية كما يجب.

وتطرق الكاتب إلى واقعة تسريب وثائق سرية خطيرة قام بها موقع "ويكليكس" الشهير عندما استطاع اختراق مواقع وزارة الخارجية الأمريكية, كما استطاعت مجموعة من الهاكر الصيني الدخول إلى مواقع وزارة الحرب الأمريكية وكانوا سببا في إحداث أضرار مازالت جسيمة في العديد من الأجهزة هناك.

أما في إسرائيل فمازلت تهنئ من عدم اقتحام أنظمة حواسيبها منذ زمن والسبب في ذلك يعود "للحظ" فقط, ولكن هذا الحظ قد يعلب دورا هاما لدى أجهزة مخابرات أجنبية يجعلها تقتحم مواقع إسرائيل وتتمتع بكشف واسع لما يجري بداخلها.

وقال "يسرائيل زين" في الوقت الذي قامت فيه الولايات المتحدة بتشكيل دائرة وطنية خاصة لمواجهة "الهاكر" ويتم تمويلها بمبالغ لا بأس بها, في المقابل لا يوجد في إسرائيل مثل هذه الدائرة رغم الوعود والتصريحات المتكررة بهذا الصدد إلا أنها لم تتجسد على أرض الواقع لأسباب واهية تتعلق بالميزانية, عوضا عن أنه تم تقليص ميزانيتها وفق توصيات لجنة "تراختبيرغ".

وكان رئيس الأركان السابق الجنرال دان حالوتس قد تطرق لهذه القضية خلال ندوة في "بيت سلاح الجو" قبل أسبوع, قائلا "صحيح أن الحديث لا يدور عن تدمير شامل من خلال نووي إيراني ولكن إحداث شلل في منظومة المياه والكهرباء والطاقة وانهيار الأنظمة البنكية, وأجهزة الحاسوب العامة والشخصية من خلال هجمات منظمة تعتبر تهديدا خطيرا على مسار الحياة وإمكانية قدرة إسرائيل على الوجود".

انشر عبر