شريط الأخبار

خلال لقائه فياض تحدثنا عن زيادة رواتب الموظفين وفق سنوات الخدمة

زكارنة: القرار المبكر للتقاعد لن يعتمد

04:40 - 09 تموز / يناير 2012

بسام زكارنة رئيس نقابة الوموظفين في حكومة رام الله
بسام زكارنة رئيس نقابة الوموظفين في حكومة رام الله

رام الله - فلسطين اليوم

وصف رئيس نقابة العاملين في الوظيفة العمومية بسام زكارنة، اجتماع النقابة مع رئيس الحكومة في رام الله الدكتور سلام فياض بالإيجابي بشأن القرار المقترح لإحالة بعض الموظفين للتقاعد المبكر.

وبين زكارنة أن فياض, قدم شرحا مفصلا للهيئة الإدارية للنقابة عن الوضع المالي للسلطة الحالي والمتوقع للعام الحالي، وأن الحكومة أعدت مقترحات لقرارات تساهم في تخفيف العجز المالي منها التقاعد المبكر ووقف بعض العلاوات للموظفين وأن هذه المقترحات للنقاش مع الجهات المعنية.

وأكد أن فياض استمع للمخاطر الاقتصادية والاجتماعية على الموظف سواء عدم كفاية الراتب الكامل للموظف في ظل غلاء الأسعار وارتفاعها الحاد التي أدت لتآكلها بنسبة 40% وان 65% من الموظفين عليهم قروض للبنوك وهذا القرار سيجعل من إحالتهم للتقاعد وضعهم تحت خط الفقر المدقع.

وأضاف أنه تم التوصل لاتفاق أن هذا المقترح يوضع جانبا ولا يتم التعامل معه نهائيا، مبينا استعداد النقابة للتعاطي مع الأزمة المالية بحلول خلاقه تحافظ على حياة وكرامة ورضا الموظفين وتساهم في التغلب على الأزمة المالية.

وقال إن الاجتماع تطرق لزيادة رواتب الموظفين وفق سنوات الخدمة أسوة بما طبق على بعض الشرائح، والمطالبة بالاستجابة ل٢٨ مطلبا سابقا للموظفين، ومعالجة قضية موظفي البطالة الدائمة في غزه ودفع نسبة غلاء معيشة تتناسب مع الغلاء الفاحش.

وأضاف زكارنة أنه وفق الاتفاق فإن قانون الضريبة لن يمس راتب الموظف وان الشرائح الإضافية لا تشملهم.

وثمن موقف فياض باعتبار ممثلي الموظفين شركاء سيتم استمرار الحوار معهم لمعالجة كل القضايا التي تتعلق بمصالحهم بشكل خاص والمصالح الوطنية بشكل عام، بحيث رفع الجميع شعار لا للجوع ولا للركوع.

انشر عبر