شريط الأخبار

رغم التوافق الوطني حولها

برهوم: اصرار السلطة على الاستمرار في المفاوضات ضربة لجهود المصالحة

02:38 - 09 حزيران / يناير 2012

فلسطين اليوم - غزة

اعتبرت حركة حماس أن إصرار السلطة علي الاستمرار في المفاوضات مع العدو رغم التوافق الوطني على رفضها سيكون أكبر خطر علي القضية الفلسطينية.

وقال المتحدث باسم الحركة فوزي برهوم في تصريح مكتوب وصل "فلسطين اليوم"نسخة عنه، أننا نعتبر اصرار السلطة في الاستمرار بالمفاوضات رغم الاتفاق الفلسطيني بشأنها هو استجابة واضحة للابتزاز والضغط الإسرائيلي والأمريكي علي حساب مصالح شعبنا، وضربة موجهه لجهود المصالحة والتوافق الوطني.

وأضاف ان المطلوب وقف هذه المفاوضات فوراً والإسراع في انجاز المصالحة وإيجاد أكبر حالة إسناد للقضية الفلسطينية علي المستوي الجماهيري والرسمي بدلا من تنفيس التعاطف الكبير الحاصل معها، وعلى الفصائل جميعها العمل علي تشكيل أكبر قوة رافضة لهذا التفاوض مع العدو والعمل علي فضحه وإفشاله لما فيه من خطر علي حقوق وثوابت شعبنا الفلسطيني.

انشر عبر