شريط الأخبار

محلل: الجبهة الداخلية الإسرائيلية هشة ولن يستطيع حمايتها

05:12 - 06 حزيران / يناير 2012

محلل: الجبهة الداخلية الإسرائيلية هشة ولن يستطيع حمايتها

فلسطين اليوم-غزة (خاص)

اعتبر المحلل السياسي والخبير في الشأن الصهيوني الدكتور ناجي البطة, أن الحديث الصهيوني عن استكمال الجبهة الداخلية استعدادها للقيام بعملية عسكرية أخرى في قطاع غزة يأتي في ظل حالة الإحباط التي تسوده نتيجة صعود الإسلاميين في البلاد العربية إلى سدة الحكم.

وكان الاحتلال الصهيوني قد قال اليوم الجمعة "إن قيادة الجبهة الداخلية قامت بإكمال استعداداتها لإمكانية القيام بعملية عسكرية أخرى في قطاع غزة.

وذكر الموقع الالكتروني لجيش الاحتلال أن الجبهة استعدت لعدد كبير من السيناريوهات المحتملة بينها سقوط صواريخ على بعد 45 كيلومتر من قطاع غزة إضافةً إلى دخول مدن وبلدات جديدة إلى مدى الصواريخ.

وقال البطة, في حديث خاص لـ"فلسطين اليوم الإخبارية", اليوم الجمعة, أن المجتمع الصهيوني الذي يخشى من المستقبل دفع الجبهة العسكرية الصهيونية لتحريك ملف الحديث عن الحرب خاصة على قطاع غزة الذي يعد الملهم الرئيسي للثورات العربية.

وقال :"الاحتلال الصهيوني يهدف من خلال هذا الحديث إلى إشعار الجبهة الداخلية بالاطمئنان على المستقبل ويحاول أن يحبط الروح المعنوية والانجازات التي تلت ربيع الثورات العربية من انتخابات وصعود الإسلاميين إلى سدة الحكم.

وأضاف, الاحتلال الصهيوني يعتبر الإسلاميين سوء في القطاع أو في مصر وتونس وباقي الدول العدو الأول له وعلى مستقبله.

وأكد البطة, أن الجبهة الداخلية الصهيوني لم تعد كما كانت وهي أوهن من بيت العنكبوت فلن يستطيع الاحتلال حمايتها, وحرب الاحتلال على حزب الله وقطاع غزة أثبت بأن الاحتلال الصهيوني لن يستطيع حمايتها حيث فشل الاحتلال أيضاً في تلك الحربين أن يحقق نظريته التي تدعو لتوجيه ضربة للعدو حتى لا يقوم له قائمة وها هي غزة واقفة من جديد تحمل لواء المقاومة.

وأردف قائلاً :"الاحتلال الصهيوني بدأ يتخبط فهو يتهم حركة الجهاد بامتلاكها صواريخ تصل "تل أبيب" ويتهم المقاومة في غزة بامتلاكها صواريخ بعيدة المدى وهذا يدلل على المعركة مع المقاومة العربية تغيرت جذرياً فهي لم تعد قادرة على حماية طائرتها من صواريخ المقاومة.

 

من جهته أوضح جيش الاحتلال إحصائية لعدد الصواريخ والقذائف الصاروخية التي أطلقت من قطاع غزة وقال, أنه تم خلال عام 2011 إطلاق 680 قذيفة, وصاروخ جراد وقذيفة هاون على الحدود الفلسطينية للقطاع، مضيفًا "يدور الحديث عن صواريخ تم إطلاقها من عدة اتجاهات وليس بالتحديد من منطقة قطاع غزة نحو الأراضي الإسرائيلية" على ح قول جيش الاحتلال.

وأشار إلى أن من إجمالي عمليات إطلاق النار تم إطلاق نحو 80 صاروخ جراد في العام 2011, مقابل صاروخين فقط في السنة التي سبقتها 2010".

انشر عبر