شريط الأخبار

خلال اعتصام بغزة..المطالبة بحماية طواقم الدفاع المدني والإسعاف

12:03 - 04 حزيران / يناير 2012

خلال اعتصام بغزة..المطالبة بحماية طواقم الدفاع المدني والإسعاف

فلسطين اليوم- غزة

اعتصم عدد من ضباط ومنتسبي جهاز الدفاع المدني صباح الأربعاء قبالة مقر منظمة الأمم المتحدة ومقر وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين ومقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في قطاع غزة.

وشاركت في الاعتصام طواقم الدفاع المدني ممثلة بطواقم الإنقاذ والإطفاء للمطالبة بحماية طواقمهم من القصف والعدوان الصهيوني باعتبارهم يعملون في الإطار الإنساني المدني.

وسلم وفد من الدفاع المدني المنظمات الدولية سالفة الذكر رسائل تدين استهداف الاحتلال الصهيوني لمقرات الجهاز إبان العدوان الإسرائيلي الغاشم على قطاع غزة كانوني 2008 -2009.

وطالب الدفاع المدني في رسالته بتوفير الحماية اللازمة لأفرادها وطواقمها وحمايتهم من نار القصف الصهيوني.

وخاطب المعتصمون الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة بان كي مون بقولهم في رسالة خاصة سلمت للمنظمة لإرسالها لمون "نخاطبكم اليوم باسم جهاز الدفاع المدني الفلسطيني، وجهاز الخدمات الطبية الفلسطيني ونحن نقف أمام مقركم في مدينة غزة ، التي لا يفرق فيها الاحتلال الإسرائيلي بين مدني وعسكري وهو يستهدف كل شيء فيها دون مراعاة لأي قواعد دولية ، أو مراعاة لحقوق الإنسان".

وأضاف المعتصمون في رسالتهم "إننا نعيش اليوم الذكرى الثالثة لذكرى الثالثة للعدوان الإسرائيلي الغاشم على قطاع غزة المحاصر التي دمّر فيها الاحتلال الحجر والشجر والبشر وانتهك فيها الاحتلال القانون الدولي والإنساني".

وطالب المعتصمون الأمم المتحدة بالعمل على وقف العدوان الإسرائيلي المتواصل ضد الشعب الفلسطيني ومؤسساته المدنية والأهلية.

كما طالبوا بضرورة محاسبة مجرمي الحرب الإسرائيليين الذين استهدفوا جميع مقرات الدفاع المدني في قطاع غزة وعيادات ومستشفيات الخدمات الطبية .

ودعا المعتصمون في رسالتهم إلى الضغط على الاحتلال الإسرائيلي لدفع تعويضات لذوي شهداء وجرحى الدفاع المدني والخدمات الطبية الذين استهدفهم العدوان الإسرائيلي.

وأكدوا على أن مؤسسة الدفاع المدني والخدمات الطبية وجدت لخدمة المواطنين المدنيين وهي مؤسسات مدنية لا يجوز استهدافها، كما تنص قوانين جنيف الدولية.

وأضافت الرسالة "إن كوادر وأفراد الدفاع المدني والخدمات الطبية هم أفراد مدنيين كما تنص اتفاقيات جنيف الدولية لا يجوز استهدافهم ويجب حمايتهم وضمان حقهم في خدمة الانسانية وقت الحروب والأزمات".

وشدد المعتصمون على ضرورة ضمان حماية مؤسسات الدفاع المدني والخدمات الطبية وعدم استهدافها مستقبلاً بأي شكل من الأشكال.

انشر عبر