شريط الأخبار

الحايك: إزالة معبر المنطار كارثة اقتصادية وإنسانية على القطاع

05:23 - 03 حزيران / يناير 2012

الحايك: إزالة معبر المنطار كارثة اقتصادية وإنسانية على القطاع

فلسطين اليوم: غزة

قال رئيس جمعية رجال الأعمال في قطاع غزة علي الحايك، إن قرار الاحتلال الإسرائيلي بإزالة معبر المنطار شرق غزة، كارثة اقتصادية وإنسانية على القطاع.

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلية أعلنت عن نيتها تدمير وإزالة المعبر، وشرعت بنسف وتفجير وتجريف منشآته منذ صباح اليوم.

وأضاف الحايك، في بيان صحفي، اليوم الاثنين، 'أن بقاء معبر واحد فقط للقطاع يشكل كارثة لشعبنا، باعتبار أن شارع صلاح الدين الرئيسي في القطاع، ببنيته التحتية القائمة المؤدية إلى معبر كرم أبو سالم لا يحتمل عدد الشاحنات المحملة بالبضائع المقلصة الحالية، لاسيما في ظل الحصار، فكيف الأمر إذا ما تمت زيادة أعداد هذه الشاحنات مستقبلا'.

وأوضح أن مرور الشاحنات عبر شارع صلاح الدين أحدث مشاكل مرورية واختناقات وحوادث؛ أدت إلى مقتل 25 شخصا خلال العام الماضي لاسيما بين الأطفال والتلاميذ، خاصة لوقوع مدارس وتجمعات سكنية على جانبيه، مطالبا بإيجاد بديل عن هذا الشارع حفاظا على الأرواح.

وأكد أن الاجتماعات التي عقدت في السابق مع المسؤولين الإسرائيليين تركزت على ضرورة تخفيف الحصار عن القطاع أو رفعه بشكل نهائي، وإدخال جميع المواد المحظورة.

وأشار الحايك إلى أن هناك الكثير من الصناعات في القطاع ممنوعة بسبب عدم وجود المواد الخام، كما أن هناك مصانع بحاجة لإعادة إعمارها من جديد، مبينا أن الحديث عن تخفيف الحصار المفروض على غزة غير صحيح.

انشر عبر