شريط الأخبار

مروان البرغوثي: عملية "التسوية" "فشلت وانتهت"

03:54 - 03 تموز / يناير 2012

مروان البرغوثي: عملية "التسوية" "فشلت وانتهت"

فلسطين اليوم: غزة

اعتبر القيادي البارز في حركة "فتح" المعتقل لدى "إسرائيل" مروان البرغوثي اليوم، الثلاثاء، أن عملية التسوية مع "إسرائيل" "فشلت وانتهت"، داعياً إلى عدم التعويل على محاولات إحيائها.

وقال البرغوثي، في رسالة مكتوبة سربت من داخل سجنه بمناسبة الذكرى 47 لانطلاقة حركة فتح، إنه لم يعد هناك أي جدوى "من بذل المحاولات اليائسة لبعث الحياة في جسد ميت" والسعي لتحريك عملية السلام".

ودعا البرغوثي الذي يشغل منصب عضوية اللجنة المركزية لحركة (فتح) ويقضى حكماً بالسجن المؤبد لدى "إسرائيل" منذ 8 أعوام إلى "التوقف عن تصدير الأوهام بإمكانية البناء عليها، وضرورة التوجه نحو إستراتيجية فلسطينية وطنية جديدة لطالما دعونا لها وأكدنا عليها".

ورأى أنه "حان الوقت لتبنى هذه الاستراتيجية والذهاب بها حتى النهاية والمرتكزة بالدرجة الأولى على الرهان على شعبنا وقواه الحية وأجياله الشابة وسواعد أبنائه واعتبار عام 2012 عام المقاومة الشعبية السلمية واسعة النطاق في مواجهة الاستيطان والعدوان وتهويد القدس والحصار والحواجز".

كما دعا إلى مواصلة العمل في الأمم المتحدة لانتزاع عضوية دولة فلسطين في كافة المحافل الدولية وفى الأمم المتحدة، وعدم التراجع أمام الضغوط التي تمارسها الولايات المتحدة و"إسرائيل" ومواصلة العمل من أجل أوسع مقاطعة دولية "لإسرائيل" اقتصادياً وسياسياً إعلامياً ودبلوماسياً وعسكرياً ووقف كافة أشكال التعاون معها.

وفى الوقت الذي أكد فيه أهمية المحافظة على السلطة الفلسطينية ومواصلة النضال لتحويلها إلى دولة مستقلة كاملة السيادة، دعا البرغوثي إلى مراجعة العديد من وظائف السلطة "بما يحقق ويعزز الصمود الوطني في مواجهة الاحتلال والاستيطان، وبما يدعم ويساند المقاومة الشعبية السلمية والتخلي عن كل أشكال التعاون مع الاحتلال".

وفى الوضع الداخلي الفلسطيني، بارك البرغوثي المصالحة الفلسطينية والتفاهمات التي تم التوصل إليها في القاهرة الشهر الماضي، داعيا كافة الأطراف والفصائل والقيادات إلى العمل بإخلاص وجدية لتنفيذ بنود اتفاق المصالحة وترجمتها على أرض الواقع.

انشر عبر