شريط الأخبار

الرازم يطالب بالكشف عن ظروف وملابسات وفاة الأسير المحرر زكريا عيسى

03:18 - 03 حزيران / يناير 2012

الرازم يطالب بالكشف عن ظروف وملابسات وفاة الأسير المحرر زكريا عيسى

فلسطين اليوم: غزة

ناشد عميد الأسرى المقدسيين المحرر فؤاد الرازم المؤسسات الحقوقية والدولية بالتحقيق في وفاة الأسير المحرر بصفقة التبادل الأخيرة  زكريا عيسى الذي انتقل إلى جوار ربه أمس الاثنين في ظروف غامضة ومعرفة مصير المعتقل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ خصر عدنان الذي تم تحويله إلى مشفى سجن الرملة أمس بعد ان ساءت حالته الصحية نتيجة إضرابه عن الطعام منذ 17 يوماً تعرض خلالها لشتى أنواع التعذيب النفسي والجسدي على أيدي محققين من جهاز الشاباك في سجن الجلمة .

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته مؤسسة مهجة القدس التي تعنى بشئون الأسرى الذي طالب فيه كافة المؤسسات الدولية وحقوق الإنسان بالكشف عن ظروف وملابسات  وفاة الأسير المحرر عيسى الذي كان يتمتع بصحة جيدة ومستقرة  .

من جهة أخرى تحدث عن الظروف المأساوية التي يعيشها الأسير الشيخ / خضر عدنان داخل أقبية سجون الاحتلال نتيجة ما يتعرض له من شتى الوان التعذيب حيث أكد ان صحته تدهورت بشكل كبير في الأيام الاخيرة وتم نقله الى مستشفى سجن الرملة .

وعن المستشفى قال الرازم هي (عبارة عن مكان صغير ومكتظ بالأسرى المرضى الذي يعانون من أمراض مزمنة مختلفة ولا يوجد فيه أدنى مستوى العناية الصحية والرعاية الطبية موضحاً ان الاسير الذي يدخلها ويعاني من مرض واحد يخرج يعاني من عدة امراض نتيجة الإهمال الشديد والعدوى التي تحدث نتيجة الاكتظاظ الكبير) .

وبين ان المريض بالنسبة للكيان الصهيوني هو من لا يستطيع الأكل والشرب وعلى حافة الموت مؤكداً ان يوجد 18 اسيراً مصابين بمرض السرطان مطالباً بالافراج الفوري عنهم .

وفي ذات السياق طالب مؤسسات المجتمع الدولي بالتدخل الفوري لتحرير اسرانا مستغرباً صمتهم وتقاعسهم عن ما يعانيه أسرانا في سجون الاحتلال وذلك على عكس الاستنكارات وحملات التضامن الواسعة التي حدثت بعد اختطاف المقاومة الفلسطينية للجندي الصهيوني جلعاد شاليط حيث قامت الدنيا ولم تقعد عند اختطافه ومطالبة المقاومة باستبداله بأسرى فلسطينيين يقبعون في الأسر منذ عقود .

وطالب الرازم بتشكيل لجنة تحقيق دولية لتقصي الحقائق في سجون الاحتلال لمعرفة ما يدور مع الأسرى وطبيعة العلاج والأكل المقدم لهم ايضاً ومدى ملائمتهم للظروف الصحية خصوصاً للأسرى المرضى .

حيث أكد ان قوات الاحتلال تجري تجارب على اسرانا من خلال إعطائهم أدوية بالتنسيق مع الشركات الصهيونية لمعرفة مدى تفاعلها غير مبالين بالآثار السلبية التي قد تنتج عن استخدامها وإعطائها لهم .

وشدد على ان كل يوم يقضونه الأسرى في سجون الاحتلال يقتربون من الموت اكثر حيث حمل كيان الاحتلال مسئولية قتل الاسير المحرر زكريا عيسى وقدم التعازي لاهله وذويه

وطالب الاحتلال بوقف الممارسات القمعية بحق الاسير الشيخ / خضر عدنان محملاً اياه مسئولية تدهور صحته بشكل كبير خصوصاً وان الشيخ عدنان يعاني من عدة أمراض نتيجة التعذيب المستمر في سجون الاحتلال .

انشر عبر