شريط الأخبار

الأسرى: شباط سيشهد تصعيد في حال لم تستجب الإدارة لمطالبنا

11:50 - 02 حزيران / يناير 2012

الأسرى: شباط سيشهد تصعيد في حال لم تستجب الإدارة لمطالبنا

فلسطين اليوم- رام الله

طالبت الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال الصهيونية صباح اليوم الاثنين، إعادة الأوضاع كما كانت عليها قبل أسر الجندي شاليط، حيث فرضت في حينه سلسلة من الإجراءات والممارسات غير أخلاقية والقانونية بحقهم أهمها قانون شاليط.

 

ونقل محامي نادي الأسير عن الأسير "جمال رجوب" ممثل سجن ريمون قوله بأنه تم مؤخرا توجيه كتب لكافة الجهات المعنية في إسرائيل  تطالبهم  بإرجاع جميع انجازات الأسرى بعد انتهاء صفقة شاليط.

 

وقال الأسير الرجوب أنه في حال لم تستجب لمطالبهم فسيكون هناك برنامج تصعيدي ابتداء من شهر شباط 2012، مؤكدا في الوقت ذاته أهمية مخاطبة الجهات المسؤوله  بهذا الخصوص، و ممارسة مزيداً من الضغط الخارجي لتحقيق المطالب.

 

وتتمثل مطالب الأسرى في إرجاع الدراسة بالجامعة والتوجيهي، و زيارات أسرى غزة من الأهل، و إرجاع المحطات، والسماح بزيارات الدرجة الثانية، وإلغاء موضوع الرفض الأمني للتصاريح، ومعاملة الأهالي على الحواجز و تحسين ظروف الأكل، وتحويل الفرن في نفحه إلى الأسرى الأمنيين، حيث انه حاليا مع المدنيين، واتصال الأسرى بأهلهم في الظروف الاستثنائية(الأفراح والأتراح)، وإنهاء مشكلة العزل الانفرادي.

 

وفي سياق آخر أكد "رجوب" بأن هناك قرار بإغلاق سجن النقب وتحديدا أقسام الخيام فيه وسيتم تحويل جميع الأسرى من هناك إلى سجن نفحه و ريمون، حيث أشار الأسير إلى أنه حاليا يوجد في ريمون حوالي 3 أقسام فارغة،حيث أن قسم 4 و5 فارغين تماما وباقي الأقسام غير مليئة بشكل كامل، وأما سجن نفحه فسيتم إعادة فتح الأقسام القديمة وبالتالي سيكون هناك أربع أقسام فارغة.

انشر عبر