شريط الأخبار

وفاة والدة الأسير القائد بسام أبو عكر بعد حياةٍ حلمت فيها بتحرر نجلها

08:19 - 01 كانون أول / يناير 2012


وفاة والدة الأسير القائد بسام أبو عكر بعد حياةٍ حلمت فيها بتحرر نجلها

فلسطين اليوم- رام الله

انتظرت الحاجة معزوزة والدة الأسير القائد بسام أبو عكر بفارغ الصبر تنسم نجلها عبير الحرية، لكن أجل الله كان أقرب إليها من تحقيق ذلك الحلم، حيث انتقلت إلى رحمته تعالى بالأمس.

وشيعت جماهير غفيرة في مخيم عايدة للاجئين ببيت لحم جنوب الضفة المحتلة جثمان المرحومة أبو عكر، بمشاركة ممثلي القوى والفصائل والمؤسسات والفعاليات الشعبية المختلفة.

وتقدمت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ممثلة بأمينها العام الدكتور رمضان عبد الله شلَّح من عائلة أبو عكر والقيادي بسام بأسمى آيات التعازي والمواساة لوفاة الحاجة الوقورة معزوزة.

وسألت الحركة، المولى عز وجل أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته ويسكنها فسيح جنانه مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً.

بدوره, نعى وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع الوالدة أم بسام، واصفاً إياها بأنها من الأمهات الصابرات اللواتي وقفن مع أبنائهن حتى الرمق الأخير، إذ ساندته وناصرته ووقفت خلفه بكل ما تملك من قوة وإمكانيات.

وقدم قراقع التعازي إلى عائلة الفقيدة وخص بالذكر نجلها بسام أحد المناضلين الذين آمنوا بالكفاح من أجل كرامة شعبه وحرية وطنه".

وينتمي الأسير بسام إلى حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ويعد من أبرز قياداتها في الضفة المحتلة، وهو محكوم بالسجن لمدة خمسة عشر عاماً أمضى منها ثماني سنوات خلف قضبان القهر الصهيونية.

تجدر الإشارة إلى أن الأسير أبو عكر اعتقل عدة مرات من قبل جيش الاحتلال؛ حيث أمضى حتى الآن ما مجموعه اثنتي عشرة سنة في زنازين ومعازل العدو الصهيوني.

 

 

انشر عبر