شريط الأخبار

دعوى ضد "طنطاوي" لإجراء انتخابات الرئاسة بعد "الشورى" مباشرة

04:45 - 01 تشرين أول / يناير 2012

دعوى ضد "طنطاوي" لإجراء انتخابات الرئاسة بعد "الشورى" مباشرة

فلسطين اليوم – وكالات

أعلنت حركة "التيار الرئيسي المصري"، اليوم الأحد، على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك" عن قيام أحد أعضائها برفع دعوى قضائية في مجلس الدولة لإجراء انتخابات الرئاسة بعد انتخابات الشورى مباشرة، تطبيقًا للتعديلات الدستورية.

وذكرت الحركة أن المحامى أحمد محمود حلمي الشرقاوي، أحد المنتمين لحركة إحياء التيار الرئيسي المصري، رفع الدعوى رقم 15389 لسنة 66 ق بتاريخ 1 يناير 2012، أمام مجلس الدولة ضد رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، بصفته، للطعن على القرار السلبي بالامتناع عن إجراء الانتخابات الرئاسية لما بعد وضع دستور جديد، ونصت الدعوى على أنه وفقًا للتفسير الصحيح لمواد استفتاء 19 مارس، فإنه يلزم إجراء الانتخابات الرئاسية مباشرة بعد الانتهاء من انتخابات مجلسي الشعب والشورى، ثم الانتهاء من وضع الدستور في ظل وجود رئيس منتخب يعرض الدستور في استفتاء شعبي (وفقًا للمادة 189 التي تم الاستفتاء عليها)، ومن ثم يكون القرار السلبي معيبًا في شكله لعدم مراعاة الترتيب الزمني المنصوص عليه بمواد الاستفتاء، ومخالفًا لنصوص الاستفتاء، ومخالفًا لتطبيقها وتأويلها، ومشوبًا بإساءة استعمال السلطة.

وأشارت الحركة إلى أن "الشرقاوي" أكد على أن الهدف من هذه الدعوى ليس الفرقعة الإعلامية، وإنما التأكيد على مبدأ الشرعية، وأنه ليس من حق أي سلطة أو مؤسسة أن تلتف حول الشرعية، لأننا بصدد لحظة تاريخية، إما أن نسمح فيها بالالتفاف حول الشرعية، وإما أن نتصدى لها بكل الطرق.

يذكر أن التيار الرئيسي المصري هو حركة شارك في تأسيسها عدد من الشخصيات العامة مثل الدكتور معتز بالله عبد الفتاح، والدكتورة هبة رؤوف عزت، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، ويضع التيار فى أولوياته الإنسان المصري الحر بغض النظر عن معتقداته الدينية أو أفكاره الأيديولوجية أو السياسية، ولا يشكل هذا التيار أي حزب سياسي أو جماعة أو جمعية ما، بل هو تيار يجمع كل المصريين تحت هدف واحد وهو أن مصلحة الوطن الذي نحيا فيه جميعاً فوق الجميع وفوق أي مصلحة شخصية لأي تيار أو حزب أو جماعة ما أو طائفة.

 

انشر عبر