شريط الأخبار

الشاباك يكلف عملائه بمهام اهمها بحث مدى فاعلية التهديد بحرب على غزة

08:40 - 31 تموز / ديسمبر 2011

الشاباك يكلف عملائه بمهام اهمها بحث مدى فاعلية التهديد بحرب على غزة

فلسطين اليوم – وكالات

تركز المخابرات الصهيونية عبر جواسيسها على الوصول لمعلومات قتالية وذات جدوى لخدمة أهدافها وتنفيذ مهام خاصة في أوقات محددة, حيث يكلف العملاء بمهام توافق قدراتهم  ومدى أهميها بالنسبة لضباط المخابرات.

موقع "المجد الأمني" يسلط الضوء على المهام التي يكلف بها العملاء من قبل مشغليهم والتي تتلخص في الآتي:

 

-         الاستفسار عن الأوضاع العامة في قطاع غزة, ومدى قبول المواطنين لها وكشف تداعيات الحصار, وتأثير التهديدات بحرب جديدة, هذه الأسئلة لا يخلو عميل إلا وتطلب منه.

 

-         تحديد أماكن المرابطين وأماكن تخزين السلاح, واطلاق الصواريخ, وتحديد ورش تصنيعها, وهذه الأسئلة يشترك فيها كافة العملاء الميدانيين.

 

-         يوجه بعض العملاء لاختراق التنظيمات الفلسطينية, وهذا الأمر يتكرر باستمرار حيث حاولوا الالتزام في المساجد والانضمام إلى الأجنحة العسكرية للمقاومة.

 

-         تتواصل المخابرات الصهيونية مع العملاء من ساكني الأماكن الحدودية التي سيتوغل فيها العدو, ليعملوا على تأمينها ورصد كل تحركات المقاومة فيها تمهيداً لاجتياحها بقوات راجلة او آليات.

 

-         يكلف بعض العملاء بنقل أموال لعملاء  آخرين من خلال آليات وتكتيكات معينة.

 

-         تكلف المخابرات الصهيونية العديد من العملاء للعمل في ترويج المخدرات وحبوب الاترامال بين فئات المجتمع الفلسطيني بهدف نشر هذه الآفة وإغراق الشباب فيها.

 

-         يكلف عدد منهم بالمشاركة في العمليات العسكرية الصهيونية والاجتياحات والعمل في وحدات الاسناد للوحدات الخاصة وارشادها في تحركاتها وتنقلاتها.

 

-         يطلب من العملاء تحديد أماكن شبكات الاتصالات والتحكم المزعومة ليتم استهدافها لاحقًا.

 

-         يطلب من العملاء تحديد بيوت المجاهدين والأماكن المستهدفة بدقة.

 

-         يصار إلى العميل بتصوير بعض الأماكن التي يحددها ضابط المخابرات ليتم استهدافها في وقت لاحق.

 

-         يطلب من العملاء عمل مسح لجميع العناصر التي تنتمي لعناصر المقاومة في المربع الذي يسكن فيه العميل, وطلب أرقام جوالاتهم، ويعتبر رقم الجوال من أهم المعلومات التي يطلبها الضابط.

 

-         يطلب من العملاء مراقبة الأنفاق الحدودية في رفح والبضائع التي تدخل إلى قطاع غزة والتركيز على الأنفاق التي يعتقد دخول السلاح للمقاومة منها ورفع معلومات اول بأول.

 

-         متابعة مؤسسات أو جمعيات معينة ومراقبة نشاطاتها ومعرفة الأشخاص القائمين عليها.

 

-         ترشيح أسماء وشخصيات تؤهلهم للعمل كعملاء جدد.

 

انشر عبر