شريط الأخبار

سفير مصر بواشنطن: طلبنا من أمريكا تجميد أرصدة 100 مسؤول من نظام مبارك

11:48 - 31 تشرين أول / ديسمبر 2011

سفير مصر بواشنطن: طلبنا من أمريكا تجميد أرصدة ١٠٠ مسؤول من نظام مبارك

فلسطين اليوم-وكالات

أكد السفير سامح شكرى، سفير مصر لدى الولايات المتحدة، أن مصر طلبت من واشنطن تجميد أرصدة نحو ١٠٠ مسؤول من رموز النظام السابق على خلفية تهم تتعلق بقضايا فساد وتربح واستغلال نفوذ. وقال، فى تصريحات صحفية، أمس، إن السفارة تلقت طلبات المعاونة القضائية من النيابة العامة المصرية والموجهة إلى الدوائر القانونية بأمريكا لتجميد أى أرصدة لمبارك وأسرته وبعض رموز النظام السابق.

 

وأشار «شكرى» إلى أن هذه الطلبات تضمنت أيضاً شخصيات أخرى، وقد سارعت السفارة بإحالة هذه الطلبات إلى الجهات الأمريكية المختصة. وأكد أنه يتم تجميع كل هذه المطالبات فى ملف واحد، وتتم الاستعانة به عند الحاجة، منوها بأن السفارة تتابع بشكل متواصل مع الجهات الأمريكية المختصة تطور هذه التحقيقات، والوقوف على أى إجراءات قانونية تكون قد اتخذتها هذه الجهات.

 

وأرجع «شكرى» عدم انتهاء الجانب الأمريكى من التحقيقات حتى الآن إلى أن الأجهزة القضائية والقانونية الأمريكية فضلت منذ مارس الماضى التعامل فى هذا الأمر بشكل مباشر مع وزارة العدل المصرية، من خلال المسؤول عن الشؤون القانونية بالسفارة الأمريكية فى القاهرة.

 

ولفت شكرى إلى أن الجانب الأمريكى أخذ فى الاعتبار ما تنطوى عليه هذه الحالات من احتياج لاستيفاء العديد من النواحى القانونية والفنية المرتبطة بهذه الطلبات القضائية، مؤكدا أن الأجهزة الأمريكية وجدت فى ذلك وسيلة أيسر للتعامل واستخلاص ما قد تحتاج إليه من مستندات أو بيانات إضافية لدى وزارة العدل أو الأجهزة القضائية المصرية.

 

وحول زيارة بعثة صندوق النقد الدولى لمصر قال «شكرى» إن الزيارة قائمة فى موعدها المقرر والمحدد فى بداية يناير المقبل، وذلك فى إطار المشاورات الخاصة بالقرض الذى وافق الصندوق من قبل على تقديمه لمصر.

 

فى سياق آخر، أكد «شكرى» أن السفارة المصرية بواشنطن ستقيم احتفالاً كبيراً بمناسبة الذكرى الأولى لثورة ٢٥ يناير المجيدة. وقال: «وجهت الخارجية المصرية السفارة للاحتفال بالذكرى الأولى للثورة بشكل يتناسب مع أهمية هذا الحدث التاريخى».

انشر عبر