شريط الأخبار

اعتصام تحالف القوى الفلسطينية نصرة للأقصى في بيروت

07:25 - 30 حزيران / ديسمبر 2011

اعتصام تحالف القوى الفلسطينية نصرة للأقصى في بيروت

فلسطين اليوم - بيروت

استنكارا لما تتعرض له مدينة القدس من عملية تهويد ممنهج تقوم بها العصابة الصهيونية الحاكمة، ولا سيما اعلانها عزمها جعل القدس عاصمة للشتات اليهودي، اقام تحالف القوى الفلسطينية اليوم الجمعة اعتصاما أمام مقر الإسكوا في بيروت

وفي بداية الإعتصام سلم التحالف مذكره الى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عبر مندوب الأونيسكوا.

و القى كلمة تحالف القوى الفلسطينية أبو عماد رامز، قائلاً "ان العرب يعملون على تهديم القدس وتصفية القضية الفلسطينية بأيديهم، ونحن نستنكر غياب الجامعة العربية من الذي يجري في القدس، أين الجامعة العربية؟ التي تراكضت على اتخاذ قرارات وعقوبات وتجميد عضوية بلد مقاوم ممانع، وتغيب عن اصدار قرارات مستنكرة لما يجري في القدس، أليس من المخجل أن تؤجل قطر مؤتمر القدس لشهر شباط القادم".

واختتم رامز،"مهما قلنا فهذا قليل على هذه الأنظمة التي هي أدوات في توظيف المشروع الصهيوني، وعار على هذه الأنظمة التي هي في مكان وشعوبها في مكان، ونؤكد أن المقاومة هي الخيار الوحيد لشعبنا، والوحدة هي الركيزة الأساسية ويجب انهاء الانقسام والقيام بمصالحة جديّة، وليس المفاوضات العبثية".

وفي كلمة عضو المجلس السياسي في حزب الله، الحاج محمود قماطي، استنكر غياب موقف الجامعة العربية والموقف العربي الموحد تجاه الذي يحصل في القدس الشريف، وقال" ان الجامعة العربية تتلهث بارسال المراقبين الى سوريا وتتابع على مدار الساعة الأحداث في سوريا بتكليف خارجي، لكن اين هي من الذي يجري في فلسطين اليوم، وأيضاً نسأل أين موقف الثورات العربية، يجب أن تتخذ موقفاً موحداً على مستوى الثورات العربية وعلى مستوى شعاراتها التي كلها رافضة للعدو ومعاهداته".

وتابع قماطي، "كلنا أمل بأن النهج المقاوم في فلسطين هو الحل الوحيد لتحرير فلسطين وعاصمتها القدس، لأن التجربة أثبتت في فلسطين ولبنان وما حصل في العراق أن المقاومة هي الحل".

وختم التحالف بمناشدة جميع ابناء شعوب امتنا، للتوحيد حول قضية فلسطين، لأنها القضية المركزية التي تجمع الأمة بأسرها، وتؤكد هويتها وتحدد حاضرها ومستقبلها.

 

انشر عبر