شريط الأخبار

البروفيسور قاسم: اتفاقية التعاون الرياضية امتداد لمسلسل التنازل

04:34 - 28 تشرين ثاني / ديسمبر 2011


البروفيسور قاسم: اتفاقية التعاون الرياضية امتداد لمسلسل التنازل

فلسطين اليوم: غزة

اعتبر البروفيسور عبد الستار قاسم الكاتب والمحلل السياسي، أن ما تسمى باتفاقية التعاون التي وقعها جبريل الرجوب مع نظيره "لإسرائيلي" في رام الله، ما هي الا امتداد لاتفاق أوسلو وطابا والذي يعطي الفلسطينيين بعض الصلاحيات المدنية مقابل أن يكون الفلسطينيون مطايا أمنيين، وأيضاً جسر للدخول إلى المناطق العربية والإسلامية.

وقال قاسم لـ "فلسطين اليوم"، إن هذه الاتفاقية هي اتفاقية تطبيعية – واستمرار في عملية التطبيع التي تصر عليها إسرائيل والولايات المتحدة، وذلك دون الحصول على الحقوق الوطنية الثابتة للشعب الفلسطيني.

وأكد أن هذه الاتفاقية تصب في المشروع الإسرائيلي الأمريكي لحل القضية الفلسطينية والذي هو بالتحديد إشغال الفلسطينيين بحياة مدنية دون حياة وطنية وتحويلهم إلى مجرد أفراد يبحثون عن مصالحهم الخاصة.

وشدد على أن هذه الاتفاقية ومثيلاتها هي ضد الشعب الفلسطيني وحقوقه الثابتة وتسيء للنضال الفلسطيني، وتستهزئ بواجبات الفلسطينيين تجاه وطنهم وشعبهم وأمتهم. وهي جزء من المأساة الحقيقية التي أوقعتنا فيها اتفاقيات أوسلو وطابا.

ولفت إلى أن رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطيني العقيد جبريل الرجوب الذي وقع الاتفاقية مع نظيره "الإسرائيلي" كانت مهمته في السابق أخطر من ذلك.. حيث كان مسؤولاً لجهاز الامن الوقائي وكان يقوم بالتنسيق المباشر مع "إسرائيل"، وهذه أكبر جريمة بحق الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية "التنسيق الأمني".

انشر عبر