شريط الأخبار

النيابة "الإسرائيلية" تعارض تقديم عناصر اليمين المتطرف لمحاكم عسكرية بالضفة

04:53 - 27 تموز / ديسمبر 2011

النيابة "الإسرائيلية" تعارض تقديم عناصر اليمين المتطرف لمحاكم عسكرية بالضفة

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

ذكرت صحيفة هآارتس أن النيابة العسكرية "الإسرائيلية" عارضت، في مناقشات قضائية داخلية، مبادرة قدمها رئيس الحكومة نتنياهو بشأن تقديم عناصر اليمين المتطرف إلى المحاكم العسكرية في الضفة الغربية.

وحسب الصحيفة فقد نوقشت القضية في وزارة القضاء الأسبوع الماضي حيث اعترضت النيابة العسكرية على تقديم يهود المتطرفين لمحاكمة عسكرية بادعاء أنه لا يوجد فائدة منها، وأن المشكلة تكمن في عملية جمع الأدلة في وسط عناصر اليمين.

يشار إلى أن نتنياهو كان قد أعلن قبل أسبوعين عن سلسلة إجراءات لمعالجة عنف عناصر اليمين في أعقاب اعتداءات على الجيش "الإسرائيلي"، وبالمقابل شكك مسؤول كبير في النيابة العسكرية بإمكانية تطبيق اقتراح نتنياهو.

وادعت النيابة العسكرية أن محاكمة عناصر اليمين من قبل الجيش أمام قضاة عسكريين من شأنها "تعمل على تسييس الجيش" الأمر الذي اعتبرته خطأ إستراتيجيا، وأن ذلك سوف يؤدي إلى تقديم التماسات إلى المحكمة العليا.

وعلم أن النيابة العسكرية كانت قد أشارت إلى تقرير لجنة التحقيق الحكومية التي قامت بالتحقيق في مجزرة الحرم الإبراهيمي التي ارتكبها باروخ غولدشطاين في العام 1994.

وقالت إن اللجنة درست عدم فرض القانون في الضفة الغربية، كما درست قضية التقديم إلى المحاكمة، ولم تجد علاقة بينها وبين فرض القانون التي تنبع أساسا من النقص في الموارد، ومستوى عمل الشرطة، وعقلية الجيش في فرض القانون على اليهود، وعدم التنسيق بين الجيش والشرطة. بحسب النيابة العسكرية.

انشر عبر