شريط الأخبار

ليفني تتهرب من الانتخابات الداخلية خوفا من الخسارة

03:14 - 24 حزيران / ديسمبر 2011

ليفني تتهرب من الانتخابات الداخلية خوفا من الخسارة

فلسطين اليوم: غزة

على الرغم من موقف نصف أعضاء قائمة حزب كاديما في الكنيست المؤيدين لتقديم موعد الانتخابات الداخلية للحزب, تستمر رئيسة الحزب تسيفي ليفني في رفض الاقتراحات بتقديم موعد الانتخابات, وبعد قطيعة استمرت طويلا التقت ليفني مع الرجل الثاني في الحزب عضو الكنيست شاؤول موفاز الذي طلب تنسيق موعد الانتخابات ولكن اتضح أنه بعد 16 دقيقة فقط طلبت ليفني إنهاء اللقاء بينما ترك موفاز الغرفة مغادرا.

وفي وقت واكب أعضاء حزب كاديما بتأهب عما يدور في لقاء "ليفني-موفاز" أكدت ليفني أنها تقابل موفاز كأي عضو كنيست آخر تقابله في هذه الأيام, وقالت "لن أسمح للصراعات الشخصية المساس بحزب كاديما وأن تكون على حساب حزب كاديما في النضال على المستوى الوطني", حسب تعبيرها.

وتابعت ليفني "إن موفاز طلب بتقديم موعد البرايمرز فور هزيمته في البرايمرر السابق, إن كاديما سيكون جاهزا للانتخابات العامة المبكرة في كل الأحوال, وأنا في نيتي تقديم موعد الانتخابات".

وأضافت "سأعلن عن موعد الانتخابات, بعد أن استكمل جميع اللقاءات بالتناسق مع الوضع السياسي والاقتصادي في الدولة ".

وبدوره قال موفاز إنه يتوجب على حزب كاديما الاستعداد للانتخابات الداخلية الفورية في أعقاب التطورات في أحزاب أخرى, وادعى مقربي موفاز "إنه من الواضح أن هناك محاولات للتهرب من قبل ليفني لخشيتها من الخسارة".

انشر عبر