شريط الأخبار

ترقية الضابط الصهيوني المسئول عن مجزرة عائلة السموني خلال الحرب على غزة

06:22 - 23 كانون أول / ديسمبر 2011


ترقية الضابط الصهيوني المسئول عن مجزرة عائلة السموني خلال الحرب على غزة

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

قرر رئيس أركان الجيش الصهيوني بيني غانتس ترقية الضابط إيلان مالكا لرتبة عميد، والمسئول عن قصف بيت في قطاع غزة أسفر عن مقتل 21 مدنيا من عائلة السموني خلال الحرب على غزة نهاية العام 2008 ومطلع العام 2009.

مالكا يعمل بهذه الأثناء ضابط الاستخبارات الرئيسي في قيادة الجبهة الوسطى للجيش الصهيوني، وكان الجيش أوقف ترقيته وتقدمه بالمناصب العسكرية عقب تحقيق ضده أجرته الشرطة العسكرية.

قرار غانتس بترقية مالكا وتقدمه في المناصب العسكرية جاء عقب نية النيابة العسكرية إغلاق ملف التحقيق وعدم إخضاعه لمحكمة الطاعة.

وكان مالكا قائدا للواء "غفعاتي" في كانون الثاني من العام 2009 عندما أمر بأن تقصف طائرات حربية صهيونية بيتاً في حي الزيتون أثناء تواجد 100 شخص من أبناء عائلة السموني بداخله.

التحقيق ضد مالكا لم يجد في الأمر الذي أصدره تصرفا جنائيا ولذلك تقرر إغلاق التحقيق.

وكانت لغانتس تحفظات على ترجيح الرأي لدى مالكا خلال إصداره أمر بقصف عائلة السموني، ولذلك قرر أنه بالإمكان تقدم مالكا في مناصب قيادية".

 

انشر عبر