شريط الأخبار

"مصور" الأسيرة الجربوني: عار عليكم أن تبقى أسيرة واحدة في سجون الاحتلال

02:47 - 22 تشرين أول / ديسمبر 2011

في رسالة للأسيرة لينا الجربوني...

"مصور" الأسيرة الجربوني: عار عليكم أن تبقى أسيرة واحدة في سجون الاحتلال

فلسطين اليوم- رام الله

" لماذا وعدتمونا و خذلتمونا... العار على كل من نطق الشهادتين و ترك أسيرة واحدة في السجون الصهيونية" بهذه الكلمات لخصت الأسيرة المحررة قاهرة السعدي رسالة طويلة أرسلتها الأسيرة لينا الجربوني من سجون الاحتلال إلى السفير المصري احتجاجا على عدم الإفراج عنها.

وقالت قاهرة، و التي كانت الأقرب من بين الأسيرات للينا و قضت معها فترة حكمها كاملا يوما بيوم و لحظة بلحظة، رسالة لينا فيها الكثير من العتاب و خيبة الأمل على استثنائها و أربع أسيرات من الدفعة الثانية لصفقة الأسرى، و بالتحديد الوسيط المصري الذي أكد مرارا على شمل كافة الأسيرات في الصفقة.

جاء ذلك خلال اعتصام تضامني نظمته رابطة نساء أسرن من أجل الحرية ونادي الأسير الفلسطيني في رام الله، تضامنا مع الأسيرة ليما الجربوني و التي استثنيت من صفقة تبادل الأسرى في الدفعتين الأولى و الثانية.

وقد سلم المعتصمين رسالة لينا الخطية إلى السفير المصري ياسر عثمان في المدينة، مطالبين الوسيط المصري بالوفاء بما وعد به بمتابعة قضية الأسرى و الأسيرات و العمل الجاد للإفراج عن الجميع و تبيض أسرانا من السجون.

وقالت قاهرة إن رسالة لينا تحمل الكثير من الألم و العتاب و الحزن على تقصير الجميع بعدم تنفيذ وعودهم بالعمل على إطلاق سراحها.

و كانت صفقة التبادل الأسرى مع الجندي جلعاد شاليط استثنت 9 من الأسيرة بينهن لينا الجربوني، أطلق سراح ست أسيرات أخريات تنفيذا للشق الثاني من الصفقة قبل أيام، ليتبقى 5 أسيرات تنتهي حكم أربعة منهن خلال اشهر قليلة فقط لتبقى لينا وحيدة في السجون.

و لينا، و هي من عرابة البطوف القريبة من مدينة عكا في فلسطين المحتلة عام 1948، تواجه حكما بالسجن 17 عاما قضت منها عشر سنوات، و بقي لها سبع سنوات ستقضيها وحيدة بين يدي السجان ما لم يتم العمل الفوري للإفراج عنها.

إليكم رابط التضامن مع الأسيرة لينا

http://www.facebook.com/Leena.Jarbouni


الجربوني


الجربوني


الجربوني


الجربوني


الجربوني


 


الجربوني


الجربوني

 


الجربوني


الجربوني

 


الجربوني


الجربوني


الجربوني


الجربوني


الجربوني

إليكم رابط التضامن مع الأسيرة لينا

http://www.facebook.com/Leena.Jarbouni

 

انشر عبر