شريط الأخبار

"إسرائيل" تضع حجر الأساس لعلاقتها مع دولة جنوب السودان

07:04 - 20 تموز / ديسمبر 2011

"إسرائيل" تضع حجر الأساس لعلاقتها مع دولة جنوب السودان

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

اتفق 'سالفا كير' رئيس دولة جنوب السودان بعد لقائه مع رئيس الحكومة الإسرائيلية 'بنيامين نتنياهو'  اليوم على إرسال بعثة إسرائيلية إلى دولة جنوب السودان حديثة العهد بهدف استطلاع الأمور هناك والوقوف على احتياجاتها سعياً لتقديم مساعدات إليها ووضع مشاريع لتطويرها ، كما تناول لقاء الرجلان تعزيز العلاقة بين الجانبين.

هذا ونقلت الإذاعة العامة العبرية عن رئيس دولة جنوب السودان، أن بلاده معنية بتوسيع التعاون مع إسرائيل في مجالات البنة التحتية والزراعة وتطوير المياه والتكنولوجيا المتقدمة التي أسستها إسرائيل في بلادهم.

وأوضحت الإذاعة إلى أنه بعد انتهاء اللقاء، عقد رئيس جنوب السودان لقاء أخر من الرئيس الاسرائيلي 'شمعون بيرس'، وصرح رئيس جنوب السودان خلاله بان بلاده تعتبر 'إسرائيل' نموذجا ناجحاً, مؤكدا انه سيتعاون مع 'إسرائيل' وسيعمل معها يدا بيد, من اجل توثيق العلاقات بين الجانبين.

 ومن جهته وصف بيرس اللقاء بلحظة تاريخية, وأكد أن 'إسرائيل' دعمت وسوف تدعم دولة جنوب السودان في جميع المجالات, لتطويرها وتقويتها.

وأشار إلى أن شعب جنوب السودان ناضل وكافح بجراءة وحنكة متناهية, رغم كل الصعاب, من اجل تأسيس دولته, معتبرا أن ولادة هذه الدولة تشكل انطلاقة في تاريخ الشرق الأوسط .

هذا وقد حطت طائرة رئيس دولة جنوب السودان منتصف الليلة الماضية في مطار بن غريون وكان في استقباله نائب وزير الخارجية الاسرائيلي 'داني إيلون' الذي زار دولة جنوب السودان مطلع الشهر الفائت وعمل على تأسيس قنوات اتصال بين الجانبين.

ويرى مراقبون أنه في ظل الوضع المعقد الذي تعشيه حالياً الدول العربية تبحث إسرائيل عن صياغة خطوات عسكرية وأمنية وسياسية على المستوى الإستراتيجي وعلى المستوى الإجرائي، ولقد بدأت تظهر ملامح بعض هذه الخطوات،على مستوى الإستراتيجية السياسية من خلال التوجه الإسرائيلي الجديد نحو الدول الإفريقية المسيحية خصوصاً أوغندا وكينيا وأثيوبيا ودولة جنوب السودان الجديدة.وهي ما تُعرف بدول تجار الحروب ويُعرف بعضها بدول منابع ومجرى النيل.

وفي وقت سابق اجتمع نتنياهو بالرئيس الجديد لدولة جنوب السودان على هامش افتتاح الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك, علما أن 'إسرائيل' كانت من الأوائل الذين اعترفوا بدولة جنوب السودان.

وكانت مصادر إعلامية قد كشفت النقاب عن أن إسرائيل بصدد إنشاء قاعدة جوية في ولايتي الوحدة وأعالي النيل بجنوب السودان. وقد أثارت هذه الأخبار مخاوف من أن يتطور تعاون عسكري بين الطرفين ما يشكل خطرا على دولة السودان وعلى الدول المجاورة . تأتي هذه الأنباء بعد أيام قليلة على زيارة وفد إسرائيلي لمدينة جوبا ناقش إقامة علاقات دبلوماسية ومشروعات مشتركة .

وتعود السياسة الإسرائيلية تجاه أفريقيا إلى واحد من أقدم أعمدة الإستراتيجية الإسرائيلية التي رأت أن حصر المعركة مع العرب في الجبهة الحدودية الضيقة لا يخدم 'إسرائيل' لأسباب كثيرة،ولذلك لابد من توسيع هذه الجبهة.

وتحاول تل أبيب جاهدة الاستفادة من دروس الماضي بما يرسخ من أقدامها في القارة الأفريقية، وفي هذا الإطار كشف مسئول إسرائيل رفيع مقرب من نتنياهو هذا الأسبوع لصحيفة معاريف بأن نتنياهو يحضر لزيارة تاريخية لأربع دول افريقية هي أوغندا وكينيا وأثيوبيا ودولة  جنوب السودان، وقال المصدر إن هذه الزيارة التي ستكون مطلع العام القادم هي زيارة تاريخية تهدف لتعميق العلاقات الإسرائيلية مع هذه الدول المسيحية وهي تأتي في إطار إعادة صياغة التحالفات في ظل الربيع العربي الجديد.

انشر عبر