شريط الأخبار

لا تسقطوا مصر فريسة بين فكي أعدائها..محمد سالم الأغا *

06:59 - 19 حزيران / ديسمبر 2011

لا تسقطوا مصر فريسة بين فكي أعدائها..محمد سالم الأغا *

 

ما نشاهده نحن المواطنين العرب الفلسطينيين في الفضائيات ، وما نسمعه من الإذاعات عن أحوال أهلنا في مصر المحروسة ، يدمي القلب، ويبُكي العين ، ولا يسر حبيباً لمصر العرب مصر الإسلامية القبطية الفرعونية، أنه يزيد همومنا، ويحملنا ما لا طاقة لنا به، و لكنه يذكرنا بالحجر والزجاجة الحارقة التي كنا نلقيها علي رأس العدو الصهيوني، وفي وجهه ونحرق بها دباباته وعرباته المصفحة، فقد كنا نقاوم  الاحتلال الإسرائيلي الجاثم علي صدورنا ومغتصب  أرضنا ، ولكنه يؤلمنا ويجرحنا ونحن نرى ما نري بين الأخوة في مصرنا الحبيبة . 

 

يا شعبنا المصري العظيم بكل فئاته أفراد وأحزاب عمال وفلاحين وجيش مصر بلدنا كما هي بلدكم، نحبها كما تحبونها، ويعز علينا أن نراكم  تنجرون وتجرون وراء الشائعات المغرضة التي يسربها أعدائنا وأعدائكم ، ما يجري في ميدان التحرير والشوارع المحيطة به وما يجري حول مباني مجلس الشعب ومجلس الوزراء ، وحرق المجمع العلمي المصري ليست من أخلاق الثوار، فالثوار حريصون دائماً علي وحدة الصف والكلمة، يحبون بعضهم البعض، يدهم بيد بعض، وأكتافهم بأكتاف بعض، لقد كانت وقفتكم مع جيشنا العربي المصري ووقفته معكم وحمايته لثورتكم ، كنا نرفع لله أكفنا بالتهليل والتكبير بأن يحميكم جميعاً وأنتم ترددون جيش وشعب يد واحدة، سلمية سلمية، نداءاتكم هذه كانت تُثلج صدورنا، ولكنها كانت لا تروق لأعدائنا، فأخذوا يشيعون ويفرقون صفوفكم ، فلا تدعوهم ينجحون أكثر مما نجحوا فيه حتى تاريخه.

 

نناشدكم جميعاً بالله  شعباً وثوار حقيقيون وجيش بطل أن تكونوا علي مستوي المسئولية الوطنية، وأن تهدئوا الأوضاع الداخلية فثورة 25 يناير العظيمة يجب أن تنتصر، وجيشنا العربي المصري يجب أن يبقي حامياً لمصرنا أرضاً وشعباً وإقليماً، كما نناشد ثوار 25 يناير الحقيقيون بترك ميدان التحرير وكافة بؤر التوتر فوراً، وإتاحة الفرصة لجيشنا العربي المصري وقواته الشرطية والأمنية ببسط سيطرتها علي الأرض المصرية، وإتاحة الفرصة لتحديد القوى المعادية للثورة ولشعبنا المصري ومصر المحروسة .

 

أيها الأحباب

 

في هذه الأوقات العصيبة والتاريخية، كل أحرار العالم يتجهون إليكم بعيونهم وقلوبهم يريدون مصر أن تخرج من هذه الأزمة أكثر قوة وتماسكاً،  فلا تحققوا ما يضمره أعدائنا وأعدائكم لمصرنا الحبيبة، نريد مصر واحدة لا مصرين ونريد شعباً مصرياً واحداً لا شعبين ، ونريد جيشاً عربياً مصرياً واحداً لا جيشين، فلا تسقطوا مصر فريسة بين فكي أعدائها . 

 

 - كاتب وصحفي فلسطيني

 

انشر عبر