شريط الأخبار

دعوة لجمعة "حرائر مصر" تحت شعار"يسقط حكم العسكر"

04:28 - 19 تشرين أول / ديسمبر 2011

19 حركة وائتلافًا سياسيًا تدعو لجمعة "حرائر مصر" تحت شعار"يسقط حكم العسكر"

فلسطين اليوم: القاهرة

دعت 19 حركة وائتلافًا سياسيًا، جميع المصريين بكل فئاتهم وألوانهم وتوجهاتهم للمشاركة في جمعة "حرائر مصر – ردّ الشرف" الجمعة المقبل 23 ديسمبر، مطالبة جميع المشاركين بالبعد عن كل المطالب السياسية والتوحد تحت شعار "يسقط يسقط حكم العسكر" لإعادة الثورة إلى مسارها الصحيح، واسترداد نبضها.

وحدد بيان لهذه الحركات والائتلافات، هدف هذه الجمعة في "الثأر لكرامتنا التي أهينت تحت بيادات العسكر، وديست بكل تبجح وقذارة بقرار سياسى من المجلس العسكري الذى استولى على السلطة عنوة بعد أن رحل سيّده مبارك، والرد بقوة على انتهاك أعراض بناتنا وفتياتنا ونسائنا الشريفات الحرائر"، وأداء صلاة الغائب، وكورال قبطي تأبيناً للشهداء.

وذكر البيان "لقد شاهد العالم أجمع الجرائم البشعة التي ارتكبها أفراد "القوات المسلحة" بحق الناشطات والسيدات المشاركات في التظاهرات التي أعقبت فض اعتصام مجلس الوزراء بالقوة والعنف المفرطين، والذي أدى لاستشهاد وإصابة المئات من الذين خرجوا وقدّموا أرواحهم فداء للحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية".

وأضاف "على الرغم من كون الحقائق ثابتة بالصوت والصورة ورآها كل العالم ليس فقط المصريين، إلا أن المجلس العسكري مصمم على استمرار الكذب والتضليل لجماهير الشعب المصري بإنكار هذه الجرائم البشعة، فيستخدم ذات اللهجة و"الشماعة" التي كان يستخدمها المخلوع "مبارك" فتارة يقول أيادٍ خفيّة، وتارة يقول قوى خارجيّة، وتارة ثالثة يقول قوى لا تريد للعملية الديمقراطية أن تكتمل، رغم أن الحقيقة أن ضباط وجنود القوات المسلّحة هم الذين قتلوا وسحلوا وهتكوا، وهم أيضاً – بالأدلة القاطعة - الذين حرقوا المجمع العلمي المصري".

وتابع "ويستمر إلى الآن في محاولة النيل من الثوّار الحقيقيين وتشويه صورتهم عبر بياناته الكاذبة المدّعية، وتصريحاته الإجراميّة والمحرِّضة على شرفاء هذا الوطن".

وزاد "لأن فتياتنا ونسائنا كنّ ولازلن خطّاً أحمراً أمام أي أحد، خاصة إن كان الجيش الذي يفترض به أن يحمي شرفنا وكرامتنا وحقوقنا، فإن القوى الموقعة أدناه تدعو شرفاء هذا الوطن ممن تبقى لديهم شيء من النخوة والكرامة للمشاركة في جمعة "حرائر مصر- رد الشرف" ليكون الردّ الأقوى على انتهاك أعراض بناتنا وفتياتنا ونسائنا الشريفات الحرائر".

وقع على البيان: الجبهة الحرة للتغيير السلمي، وحركة شباب الثورة العربيّة، وائتلاف فناني الثورة، واتحاد شباب الثورة، والمركز القومي للجان الشعبية، والجبهة المصرية للثقافة والتغيير، وتحالف القوى الثورية، وحركة الثائر الحر، وجبهة الإنقاذ القومي، واتحاد شباب ماسبيرو، وحركة شباب استقلال الأزهر، وثوّار إعلام ماسبيرو، والتوافق الشعبي، وتكتل شباب السويس، ومجلس أمناء الثورة بالاسكندرية، وحركة شباب الميدان، وحركة شباب تغيير مطروح، والجبهة الشعبية الثورية، وتنسيقيّة 25 يناير.

انشر عبر