شريط الأخبار

لجنة تسيير الأعمال بنقابة الصحفيين ترفض التعامل مع دعوات منتحلي شخصيتها

01:25 - 17 تشرين أول / ديسمبر 2011

لجنة تسيير الأعمال بنقابة الصحفيين ترفض التعامل مع دعوات منتحلي شخصيتها

فلسطين اليوم- غزة

حذرت لجنة تسيير الأعمال بنقابة الصحفيين الفلسطينيين بشدة استمرار ادعاء البعض بتمثيل الصحفيين الفلسطينيين والالتفاف على إرادتهم التي أفرزت لجنة لتسيير أعمال النقابة حتى الانتخابات.

 

وقالت اللجنة في بيان صحفي تلقت "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" نسخة عنه، تلقينا في نقابة الصحفيين الفلسطينيين، بياناً يتحدث عن فتح ما وصف بأنه "باب العضوية للصحفيين في قطاع غزة"، صادر عن جهة غير شرعية، وتحاول مجددا تزوير إرادة الصحفيين مرة أخرى".

 

ودعت لجنة تسيير الأعمال الصحفيين إلى رفض التعامل مع أية بيانات أو دعوات صادرة عن أية جهات أو فئات تبذل كل جهدها لاستمرار التلاعب بإرادة الصحفيين، مستهجنةً من زج جهات سياسية بنفسها في أزمة نقابة الصحفيين واعتبار نفسها طرفا فيه، وتوفير غطاء للمتسلقين والمنتفعين من انتحال اسم نقابة الصحفيين وعليها تحمل نتائج تدخلها السافر في الشأن الصحفي الفلسطيني وتداعياته.

 

وأوضحت اللجنة أن النظام الداخلي الجديد للنقابة لم يُقر من قبل أي جمعية عمومية لنقابة الصحفيين بعد، وعليه فإن أي إصلاح للنقابة يبدأ من غربلة العضويات ومنع أي دخيل على المهنة وإقرار النظام الداخلي الجديد لنقابة الصحفيين الفلسطينيين وصولا لإجراء انتخابات ديمقراطية حرة ونزيهة ودورية.

 

وطالبت لجنة تسيير الأعمال وزارة الداخلية بحكومة غزة، بموقف جريء لوقف هذه المهزلة من قبل البعض الذي زور إرادة الصحفيين ويعمل جاهدا لتكرار ذلك مرة أخرى.

 

وشددت اللجنة على أن عقارب الساعة لا تعود إلى الوراء مطلقا، وأضافت: "على الجميع أن يعتبر مما يجري من حولنا في العواصم العربية المختلفة، ونحن في نقابة الصحفيين سنواصل خطواتنا نحو إعادة قطار النقابة إلى سكته التي انحرف عنها كثيرا خلال الأعوام الماضية".

 

 

 

انشر عبر