شريط الأخبار

حرب بين القناة العاشرة الإسرائيلية وحكومة نتنياهو

07:37 - 14 تموز / ديسمبر 2011

حرب بين القناة العاشرة الإسرائيلية وحكومة نتنياهو

فلسطين اليوم _ القدس المحتلة

قالت صحيفة معاريف أنه بعد مرور يوم واحد على قرار اللجنة الاقتصادية في الكنيست برفض طلب القناة العاشرة الإسرائيلية بتأجيل الديون المتراكمة عليها أو تقسيطها، والتي تقدر بنحو 60 مليون شيكل، بدأت القناة بانتهاج سياسة إعلامية حادة ومناهضة لرئيس الحكومة نتنياهو وهي تبث تقارير قوية تمس بإدارته للحكومة.

 

ونقلت الصحيفة عن "كوتلر بنغل" إعلامية رفيعة في القناة العاشرة، قولها، "كيف يعقل أن يتم تأجيل الديون المستحقة لشركة قنوات الكوابل وللقناة العاشرة لا، الإجابة تكمن في أن شركة قنوات الكوابل لا يهددون الحكومة وهذا الإجراء هو سياسي بحت جاء لفرض الحكومة سياستها على القناة".

 

وعبرت الإعلامية عن تفاؤلها من مستقبل القناة على ضوء قرار أعضاء الكنيست الرافض لطلب القناة والذي عبروا عنه خلال تصويتهم في اللجنة الاقتصادية برفض تأجيل ديون القناة المستحقة حتى نهاية الشهر الجاري.

 

وفي ذات الشأن أعربت رئيسة مجلس الصحافة القاضية المتقاعدة "داليا دورنير" عن قلقها من احتمال إغلاق القناة العاشرة من التلفزيون الإسرائيلي مؤكدة أن الديمقراطية لن تصمد بدون إعلام حر ومعناه التنوع في وسائل الإعلام –على حد قولها-.

 

ورأت دورنير خلال حديث إذاعي مع الإذاعة العامة الاسرائيلية "ريشت بيت"، "انه إذا كان صانعو القرار مرتاحين من إحدى وسائل الإعلام فهذا يدل على أن وسائل الإعلام لا تعي ماهية مهمتها الصحفية".

 

 

انشر عبر