شريط الأخبار

ست أسيرات فقط ..بلبلة و قلق بسبب تضارب الأنباء عن قوائم المنوي الإفراج عنهم

01:33 - 14 حزيران / ديسمبر 2011

ست أسيرات فقط ..بلبلة و قلق بسبب تضارب الأنباء عن قوائم المنوي الإفراج عنهم

فلسطين اليوم-رام الله

تجلس أم عبد الله الطويل، من مدينة البيرة منذ صباح اليوم بالقرب من هاتف منزلها على أمل أن تتلقى خبرا يبشرها بتضمين أسم "ابنتها" الأسيرة بشرى ضمن الشق الثاني من صفقة الأسرى، المنوي تنفيذها الأحد المقبل.

و تقول أم عبد الله لمراسلة "فلسطين اليوم"، "لا تأكيد لديهم عن شمل ابنتها بشرى ضمن الصفقة، وخاصة أن محكمتها كانت يوم أمس حيث قضت بسجنها 16 شهرا".

وكانت العائلة تلقت إنباء عن نشر أسم "بشرى" مع خمس أسيرات أخريات على مواقع الكترونية، إلا أنها لم تتأكد حتى الآن من مصدر مسؤول.

وكما عائلة بشرى الطويل تعيش عائلات الأسرى كافة، و خاصة الأسيرات منهم، في ظل البلبلة الإعلامية وتداول بعض أسماء للأسرى، نشرت ضمن قائمة لنادي الأسير الفلسطيني.

والد الأسيرة هنية ناصر من بلدة دير قديس القريبة من رام الله أكد عدم معرفة العائلة لمصير ابنتها و التي لم تتضمن القوائم التي نشرت اسمها حتى الان.

و قال في حديث خاص" لفلسطين اليوم" أن لا معلومات جديدة لديه حول مصير ابنته، و المحكوم عليها بالسجن الفعلي 28 شهرا.

يتابع الوالد:" ما وصلنا حتى الآن إنباء عن نشر أسماء ست من الأسيرات، هنية ليست من ضمنهم، رغم تأكيدات حماس الكثيرة بأن الصفقة ستشمل الأسيرات كافة، بعد تجاهل أسماءهن في الصفقة الأولى".

و كان نادي الأسير الفلسطيني نشر يوم أمس قائمة بأسماء 11 أسيرة في سجون الاحتلال، إلا إن القائمة المتداولة عبر الإعلام لا تتضمن سوى ست أسيرات.

وكما عائلات الأسيرات كانت عائلات الأسرى و خاصة المرضى منهم و الذين ينتظرون بفارغ الصبر إعلان القوائم للتأكد من شمل أسماء أبنائهم.

وكان نادي الأسير الفلسطيني قام بنشر قائمتين بأسماء حوالي 200 أسيرا، بلغوا رسميا من قبل إدارة السجون بأنهم مشمولين في الصفقة معظمهم من أسرى حركة فتح.

ومن المقرر أن تنشر مصلحة السجون الإسرائيلية مساء اليوم رسميا أسماء 550 أسيرا، بالإضافة إلى الأسيرات، تنفيذا للشق الثاني من صفقة التبادل التي نفذتها حماس مقابل الجندي المختطف جلعاد شاليط في أكتوبر الفائت، المقررة الأحد المقبل.

 

انشر عبر