شريط الأخبار

رسالة الحقوق يطالب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية باحترام حقوق شعبنا

11:04 - 13 حزيران / ديسمبر 2011

رسالة الحقوق يطالب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية باحترام حقوق شعبنا

فلسطين اليوم- غزة

دعا مركز رسالة الحقوق الفلسطيني اليوم الثلاثاء، المجتمع الدولي بما فيه الأمم المتحدة والمنظمات الدولية وكافة المؤسسات الحقوقية التي تعني بحقوق الإنسان  إلي ممارسة الضغوط علي الاحتلال الإسرائيلي لاحترام حقوق الإنسان وإلى ضرورة  التحرك العاجل لوقف العدوان الهمجي في قطاع غزة وكذلك توفير الحماية الدولية للسكان المدنيين العزل في ظل استمرار وتصاعد جرائم الحرب المتكررة بحق المواطنين الفلسطينيين والتي تلوح بها إسرائيل بها بين الفينة والأخرى.

واعتبر المركز في بيان له بمناسبة "اليوم العالمي لحقوق الإنسان"، أن استهداف الاحتلال للشعب الفلسطيني بما فيه مؤسساته المدنية والخدماتية وما يحيط بها من منازل مأهولة بالسكان يشكل جريمة حرب ترقي ليحاسب عليها الاحتلال في المحكمة الجنائية الدولية وفقا لقواعد القانون الدولي الإنساني  .

وذكر البيان، أن غارات الاحتلال والتصعيد العسكري المتكررة وحصار وطننا الحبيب بما فيه القدس والضفة الغربية وقطاع غزة ومنع المصلين من دخول باحات المسجد الاقصي لهو دليل قاطع علي غطرسة الاحتلال وضرب حقوق الشعب الفلسطيني عرض الحائط وحرمان الشعب الفلسطيني من ابسط مقومات الحياة الإنسانية الكريمة .

وأكد البيان أن هذا العدوان المتكرر وتدمير البنية التحتية و مقومات  ومقدرات الشعب الفلسطيني وكذلك انتهاج سياسة العزل الانفرادي بحق الأسري ومنع الأدوية والعلاج لهم عبر التضييق عليهم بشتى الوسائل لن يثن الشعب الفلسطيني عن مقاومة الاحتلال ضد الجرائم التي يشنها ضد الفلسطينيين .

وحذر المركز من المزيد من التصعيد في الجرائم ضد المدنيين وممتلكاتهم وأعيانهم المدنية في ضوء التصريحات والتهديدات الصادرة عن الحكومة "الإسرائيلية" وهو ما ينذر بسقوط المزيد من الضحايا في قطاع غزة.

وأشار المركز إلى أنه ينظر إلي الأمم المتحدة والمؤسسات المعنية بحقوق الإنسان بضرورة لعب دورا هاما وفاعلا ًمن اجل احترام حقوق الإنسان للشعب الفلسطيني من قبل الاحتلال "الإسرائيلي" وذلك عبر استخدام كافة وسائل الضغط علي الاحتلال الصهيوني لاحترام حقوق الشعب الفلسطيني.

 

انشر عبر