شريط الأخبار

هل صحيح أن عناصر الموساد اختطفوا فلسطينيا من سيناء ؟

11:00 - 13 تشرين أول / ديسمبر 2011

هل صحيح أن عناصر الموساد اختطفوا فلسطينيا من سيناء ؟

فلسطين اليوم - غزة

ذكرت مصادر محلية فلسطينية أن احد ضباط جهاز الأمن العام  الإسرائيلي 'الشاباك' ابلغ عائلة فلسطينية بان ابنها المتواجد في سيناء قد تم اختطافه وهو الآن متواجد في السجون الإسرائيلية ويخضع للتحقيق .

وقالت المصادر مساء الاثنين إن متحدثا زعم انه ضابط امن إسرائيلي طالب العائلة بان تقوم بتوكيل محامي لابنها الذي يعمل عنصرا في احد الأجهزة التابعة لحركة حماس في غزة.

وذكرت مصادر فلسطينية أن المواطن المذكور غادر إلى سيناء عبر الأنفاق وان الاتصال به مقطوع منذ 4 أيام فيما لم تؤكد أي مصادر محلية أو أمنية فلسطينية تلك الأنباء حتى الآن مستبعدة أن تقدم إسرائيل على خطوة من شانها توتير العلاقات مع مصر باعتبار ما حدث اعتداء على سيادة دولة تقيم معها علاقات ديبلوماسية.

وأكد مراسلنا أن وزارة الداخلية في غزة بدأت التحقيق في مزاعم اختفاء مواطن فلسطيني من غزة قال ذووه إنه متواجد في شبه جزيرة سيناء.

 

فيما علقت مصادر أمنية عن الأنباء التي تناقلتها وسائل إعلام فلسطينية عن قيام إسرائيل باختطاف مواطن فلسطيني وصل الى سيناء عبر الأنفاق وتم نقلة  الى إسرائيل ومن ثم أخطار عائلته بانه رهن الاحتجاز فى احد السجون الإسرائيلية .

 

وقالت المصادر انه لا علم لديها بهذا الموضوع مطلقا معززا الرأي باستحالة قيام إسرائيل باختطاف افراد من سيناء لأنها تعرف خطورة تداعيات دلك ، إضافة الى انه ولم يبلغ عن اى أشخاص فلسطينيين دخلوا الأراضي المصرية عبر منفذ رفح  واختفوا داخل الأراضي المصرية وان الأمن المصرى لا يغفل اى تحركات عند المنطقة الحدودية التى تشهد المعتاد من الأحداث .

 

ورجح المصدر ان تكون تلك الانباء ضمن سياق الحملات الإعلامية التى تبثها وسائل الإعلام الإسرائيلية عن الأوضاع فى سيناء وخطورتها وهى غالبا تقارير لها أهداف سياسية للتأثير على الراى العام وتوجهاته نحو نظام الحكم المصرى .

انشر عبر