شريط الأخبار

خارجية غزة تنظر بخطورة لعودة سياسية الاغتيالات وتؤكد على ضرورة الحفاظ على الهدوء بشرط

11:18 - 12 تشرين أول / ديسمبر 2011

خارجية غزة تنظر بخطورة لعودة سياسية الاغتيالات وتؤكد على ضرورة الحفاظ على الهدوء بشرط

فلسطين اليوم-غزة

أكد وزارة الخارجية والتخطيط بحكومة غزة على ضرورة  الحفاظ على الهدوء لكن في نفس الوقت يجب ان تتوقف كل أشكال العدوان الاسرائيلي على القطاع, مشيراً الى ان العدوان على قطاع غزة يأتي ضمن سياسة إسرائيلية متبعة منذ فترة طويلة تمثلت في فرض حصار اقتصادي وسياسي على القطاع وفي سلسلة هجمات عدوانية منتظمة من البر والبحر والجو .

وأشارت الوزارة خلال بيان وصل "فلسطين اليوم "نسخة عنه ان الحكومة تنظر بخطورة بالغة الى عودة دولة الاحتلال الى سياسة الاغتيالات  واستهداف المواطنين وسط مناطق مكتظة بالسكان مما يكشف عن تعمد قوات الاحتلال في توسيع رقعة الضحايا والخسائر بأكبر عدد ممكن.

 

وأوضحت الحكومة إلى انه بالرغم من الجهود التي بذلتها الحكومة في غزة في الحفاظ على حالة الهدوء والاستقرار ومنع العدوان على القطاع من خلال التوافق الوطني والتنسيق المستمر مع كافة القوى والفصائل, الا أن  قوات الاحتلال مصرة على خرق حالة الهدوء وارتكاب الجرائم ضد المواطنين.

ودعت وزارة الخارجية أبناء شعبنا الى ضرورة التوحد والتلاحم  والعمل ضمن رؤية مشتركة تحقق المصلحة والتوافق الوطني وتقطع الطريق على قوات الاحتلال لشن عدوانها على القطاع.

انشر عبر