شريط الأخبار

دعوات صهيونية لاغلاق المسجد الاقصى امام المصلين المسلمين

01:37 - 11 حزيران / ديسمبر 2011

دعوات صهيونية لاغلاق المسجد الاقصى امام المصلين المسلمين

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أنتقد "ساسون جاباي" محامي بلدية الاحتلال في القدس وعضو لجنة التخطيط والبناء، قرار البلدية إغلاق باحة المسجد الأقصى أمام اليهود فقط بإدعاء الخوف من انهيار جسر باب المغاربة المؤدي إلى المسجد الأقصى، مطالباً في ذات الوقت بإغلاق المسجد أمام المصلين المسلمين ومنعهم من الوصول إليه, من أجل إجبار دائرة الوقف الإسلامي بالقدس على هدم باب المغاربة.

وقال المحامي "جاباي" ، "انه لا يعقل إغلاق المسجد الأقصى أمام اليهود فقط"، مضيفاً، "يجب إغلاق جميع مداخل المسجد الأقصى حتى توافق دائرة الموقف الإسلامي على إعادة بناء جسر باب المغاربة من جديد وبشكل دائم".

وعلمت صحيفة "إسرائيل اليوم" التي أوردت الخبر، أن المحامي "جاباي" سيقوم بجمع تواقيع أعضاء مجلس المدينة على عريضة تنص على ذلك، ومن ثم سيتم إرسالها إلى وزير الأمن الداخلي "يتسحاق اهارونوفيتش " من أجل استغلال صلاحياته ومنع التمييز والمحسوبية ضد اليهود –على حد زعم الصحيفة-. 

وجاء ذلك على خلفية قرار سابق أصدرته بلدية الاحتلال يوم الخميس الماضي بإغلاق جسر باب المغاربة المؤدي إلى المسجد الأقصى بحجة أنه يشكل خطراً على الجمهور.

وهذا وقد ذكرت إذاعة الجيش أن مهندس البلدية "شلومو أشكول" بعث برسالة عاجلة إلى سكرتير الحكومة "تسيفي هاوزر" والى الصندوق الذي يعتني بتراث حائط البراق لإبلاغهما بالمخاطر المترتبة على هذا الجسر الخشبي, بادعاء أنه قابل للاشتعال والاحتراق والانهيار.

وأعلن "أشكول" أنه ينوي إصدار أمر إغلاق فوري لجسر باب المغاربة ومنع استعماله، وذلك لان المبنى الهيكلي يشكل خطر على العامة، وانه قابل للاشتعال والانهيار.

وكان مهندس البلدية قد توجه قبل أكثر من شهر إلى صندوق التراث الإسرائيلي وطلب منهم تفكيك الجسر المؤقت خلال 30 يوم وإعادة بناءه من مواد غير قابلة للاشتعال.

 ووفقا لتعليمات البناء الملزمة وإرشادات مهندس مختص ووفقا للقانون، وذلك من اجل منع تعريض حياة الناس للخطر، إلا أن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو تدخل ومنع قرار الهدم بعد تهديد كل من مصر والأردن بأن خطوة كهذه ممكن أن تشعل المنطقة.

 

انشر عبر