شريط الأخبار

إسرائيل تحضر لعمليات اغتيال أخرى تدريجيا في غزة

11:25 - 11 حزيران / ديسمبر 2011

تحليل: إسرائيل تحضر لعمليات اغتيال أخرى تدريجيا في غزة

فلسطين اليوم-خاص

ذكر محلل فلسطين اليوم للشؤون الإسرائيلية بأن إسرائيل تنفذ خطة جديدة في طريقة تعاملها مع قطاع غزة حيث تنفذ منذ فترة سياسة الاغتيالات ضد شخصيات المقاومة الفلسطينية وبطريقة مدروسة ومخطط لها مسبقاً, موضحا أنها اغتالت عدة شخصيات عسكرية من الجهاد وحماس ولجان المقاومة الشعبية , علاوة على اغتيال العرعير وأخيرا  عصام البطش  كلهم بذريعة التخطيط لعمليات تنطلق من سيناء ضد إسرائيل .

وأضاف غن عمليات الاغتيال الأخيرة تمت في حالة الفراغ السياسي في مصر فإسرائيل تعلم جيدا بأن مصر لا حاكم لها حاليا سوى المجلس العسكري المشغول في أحوال مصر الداخلية.

وقال المحلل " ان هناك ثلاثة معطيات تدفع الاحتلال لمواصلة الاغتيالات داخل القطاع:

 

 أولا: : إسرائيل تعلم بأن المصالحة الفلسطينية بين حماس وفتح ليست لصالحها فهي ستقدم على عمليات الاغتيال لإفشال اية مصالحة  بين الحركتين ارتكازا على وصفها قطاع غزة كيان خطير هكذا نتعامل معه .

ثانيا :إسرائيل ستقوم بعمليات الاغتيال ضد قادة حماس والجهاد ولجان المقاومة ارتكازها على مفهوم لدى قادة الجيش مفاده بأن حماس لن تصعد في الوقت الحالي حتى لو تمت عمليات اغتيال  .

ثالثا : إسرائيل تخطط لمزيد من عمليات الاغتيال ضد شخصيات عسكرية في قطاع غزة وستكون حجتها (  اغتلناهم لأنهم يخططوا لارتكاب عمليات ضد "إسرائيل" انطلاق من سيناء .

ووفقا لمحلل فلسطين اليوم  فان إسرائيل نفسها بعد ان تقوم بعملية الاغتيال ويأتي بعده رد من قبل الفصائل الفلسطينية فاها سترد بشكل محدود لأنها وضعت قامة للاغتيالات .

انشر عبر