شريط الأخبار

أبو سلمية: 19 شهيداً و 200 جريح من الأطفال خلال عام 2011

04:05 - 10 حزيران / ديسمبر 2011

أبو سلمية: 19 شهيداً و 200 جريح من الأطفال خلال عام 2011

فلسطين اليوم- غزة

قال أدهم أبو سلمية الناطق الإعلامي باسم اللجنة العليا للإسعاف والطوارئ إن الأطفال كانوا من أبرز ضحايا العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة خلال العام 2011، حيث سقط منهم العديد من الشهداء والجرحى.

وأضاف أبو سلمية في تصريح صحفي وصل وكالة فلسطين نسخة عنه أن تسعة عشر طفلاً استشهدوا خلال العام الحالي أصغرهم الطفل ملك شعت عامين، وإسلام قريقع ثلاثة أعوام، مبينا ان العديد من الشهداء الأطفال تعرضوا لعمليات قتل بشعة بعد أن إصابات شظايا الصواريخ الإسرائيلية والقذائف المدفعية أجسادهم بشكل كامل، مستشهداً بالطفل محمد والجرو وإسلام قريقع والتي تحولت أجسادهم الصغيرة إلي أشلاء ممزقة.

وأضاف أن أكثر من ثلث المصابين خلال العام 2011 كانوا من الأطفال حيث أصيب نحو 200 طفل تنوعت إصاباتهم بين الطفيفة والمتوسطة والخطيرة، مؤكداً أن الطفل يوسف بهجت الزعلان 10 أعوام لا زال يرقد في غرفة العناية المركزة بعد أن استشهد والده وشقيقه الطفل رمضان الزعلان، فيما أصيب معه سبعة أطفال أخرين.

واتهم أبو سلمية الاحتلال بتعمد استهداف المدنيين خاصة الأطفال من خلال عمليات القتل المفرط خارج نطاق القانون الدولي الإنساني واتفاقية جنيف الرابعة والتي تدعو لحمايتهم وحماية المدنيين بشكل عام، كما أن قيام الاحتلال بقصف الأهداف المدنية في غزة في ساعات متأخرة من الليل له انعكاسات نفسية خطيرة على الأطفال.

ودعا أبو سلمية كافة الهيئات والمؤسسات الحقوقية والدولية وخاصة مؤسسات رعاية الطفولة إلي ضرورة التدخل العاجل والفوري للضغط على الاحتلال الإسرائيلي لوقف جرائمه بحق الطفولة في قطاع غزة، وضمان حياة آمنة لهم.

انشر عبر