شريط الأخبار

الجامعة العربية: مطلوب تدخل دولي عاجل لإرغام إسرائيل على وقف جرائمها البشعة

11:45 - 09 تموز / ديسمبر 2011

الجامعة العربية: مطلوب تدخل دولي عاجل لإرغام إسرائيل على وقف جرائمها البشعة

فلسطين اليوم- وكالات

حمّلت جامعة الدول العربية اليوم الجمعة، إسرائيل المسؤولية الكاملة عن التصعيد الدموي الخطير بحق أبناء الشعب الفلسطيني، وآخره قصف مناطق عدة في قطاع غزة ما تسبب باستشهاد ثلاثة مواطنين وإصابة عدد آخر من المدنيين على مدار اليومين الماضيين.

فقد شدد الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة في الجامعة السفير محمد صبيح في تصريح صحفي في القاهرة على أن إسرائيل تحاول تأجيج الموقف ووضع مزيد من العراقيل أمام المساعي الرامية لإعطاء دفعة لعملية السلام إلى الأمام.

وأكد أن إسرائيل تنتهك القانون الدولي واتفاقات جنيف باستخدامها القوة المفرطة، وإعدام المواطنين خارج إطار القانون، ودون محاكمة، مطالبا بضرورة تكاتف جهود المنظمات الحقوقية والدولية وصناع القرار لوضع حد 'لهذا الانفلات والإجرام' الإسرائيلي.

وقال صبيح: نذكر المجتمع الدولي بالجرائم التي اقترفها الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة خلال عدوان كانون الأول 2008، وكانون الثاني 2009، والتي وثقها تقرير جولدستون الذي اعتمد بلجنة حقوق الإنسان، وما نفذ قبل ذلك في مخيم جنين.

وأضاف: أن سياسية الكيل بمكيالين والتعامل مع إسرائيل على أنها دولة فوق القانون، شجع الأخيرة على تنفيذ مزيد من عمليات القتل والقصف والتدمير، استكمالا لسجل 'دموي أسود' ممتد لأكثر من ستة عقود.

وشدد على أن الرد المنطقي من قبل الشعب الفلسطيني وفصائله، على كل ما تنفذه سلطات الاحتلال من انتهاكات وجرائم، يجب أن يكون بإنهاء الانقسام والتكاتف والعمل بروح الفريق لمواجهة التحديات الراهنة.

كما ندد صبيح بقيام المستوطنين الإسرائيليين مؤخرا بحرق مدخل مسجد قرية بروقين في محافظة سلفيت شمال الضفة الغربية وعدد من السيارات في محيطه، بعد كتابة شعارات متطرفة وتحريضية على أسوار المسجد.

وأوضح أن العدوان على هذا المسجد، تزامن مع كتابة شعارات متطرفة وتطالب بقتل العرب على جدران إحدى مدارس مدينة بئر السبع داخل أراضي 1948.

وقال: هذا انعكاس للعنصرية التي تفوح رائحتها من كل مكان يصنع به القرار في إسرائيل، وما يشجع هؤلاء قيام البرلمان الإسرائيلي 'الكنيست' بسن قوانين عنصرية لمس حقوق العرب أصحاب الأرض الأصليين، ولمحاصرتهم.

وطالب الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة في الجامعة العربية بتدخل دولي عاجل لإرغام إسرائيل على وقف جرائمها البشعة بحق الشعب الفلسطيني، مضيفا: الإدانات الخجولة لا توقف العدوان، مطلوب مواقف حازمة، واتصالات جادة لإرغام إسرائيل على وقف تصعيدها غير المبرر.

انشر عبر