شريط الأخبار

جمعية الرحمة والبنك الإسلامي يوقعان اتفاقيتين لبناء 170 منزل دمرتها الحرب

09:39 - 08 تموز / ديسمبر 2011

جمعية الرحمة والبنك الإسلامي يوقعان اتفاقيتين لبناء 170 منزل دمرتها الحرب

فلسطين اليوم - غزة

وقعت جمعية الرحمة للإغاثة والتنمية بغزة، والبنك الإسلامي للتنمية -جدة، بصفته مديراً لبرنامج مجلس التعاون لدول الخليج العربية لإعادة اعمار غزة في غزة، أمس، الاتفاقيتين بقيمة 7،8 مليون دولار أميركي لإعادة بناء وإعمار ،120 وحدة سكنية دمرتها الحرب بشكل كامل، إضافة إلى بناء 50 منزل لمعاقين لا يمتلكون منازل ويعانون أوضاعاً مادية صعبة جداً.

 

ووقع على الاتفاقيتين عن جمعية الرحمة مديرها العام الدكتور أحمد شرف وعن البنك الإسلامي المهندس أحمد سمور مدير مشاريع برنامج دول مجلس التعاون.

 

وقال شرف في كلمة له: إن جمعية الرحمة ستلتزم بتنفيذ المشروعين في أسرع وقت ممكن وإعادة أصحاب المنازل المتضررة والمدمرة إلى منازلهم.

 

وأوضح شرف إن هذه الاتفاقية ليست الأولى التي توقعها جمعيته مع البنك الإسلامي للتنمية، لإعادة إعمار غزة، مشيراً إلى قيام الجمعية، تنفيذ العديد من المشاريع المشابهة، خلال الثلاث سنوات الماضية وخصوصاً في مجال إعادة اعمار ما دمرته الحرب الإسرائيلية.

 

وبين شرف أن جمعية الرحمة هي أول المبادرين والمساهمين في إعادة اعمار ما دمرته الحرب الإسرائيلية والتي ابتدأته بمشروع بتمويل من البنك الإسلامي للتنمية جدة ،ولاعادة اعمار المئات من المنازل المدمرة جزئياً ثم تبعته بعدد من المشاريع والتي اشتملت على اعمار المئات من المنازل المدمرة كلياً وبتمويل أيضاً من برنامج مجلس التعاون الخليجي والرحمة العالمية الكويتية.

 

وقال: إن الرحمة تمكنت وبتوفيق من الله وبتمويل من البنك الإسلامي للتنمية - جدة من إعادة مئات الأسر الفلسطينية إلى منازلها من خلال المشاريع التي مولها البنك الإسلامي والتي تجاوزت العشرين مليون دولار مع المشروعين الجديدين.

 

وأشاد شرف بالجهود الكبيرة التي تبذلها دول مجلس التعاون الخليجي لإعادة اعمار القطاع وإنهاء معاناة المواطنين الفلسطينيين، مؤكداً أن جهود ونشاطات دول مجلس التعاون لا تتوقف ولا تقتصر على جانب إعادة الاعمار بل أيضاً التنمية والتطوير، مبيناً أن جمعيته حصلت من البنك على منحة بقيمة 1،5 مليون دولار لاستصلاح وإعادة زراعة مئات الدونمات الزراعية للمزارعين المتضررين من الحرب.

 

انشر عبر