شريط الأخبار

د.الهندي: بدون القدس لن تكون لنا قضية ولن تكون لنا كرامة

12:40 - 06 حزيران / ديسمبر 2011

د.الهندي: لا يمكن القبول بأن تكون "القدس" ضمن أي مفاوضات وكلمات الإدانة لاقيمة لها

فلسطين اليوم- غزة

أكد الدكتور محمد الهندي عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي  أن الخطر الإسرائيلي الحقيقي يتهدد الأمة العربية الآن بسبب الهجمة المسعورة التي تمارسها إسرائيل ضد المقدسات الإسلامية والتاريخية في مدينة القدس المحتلة ، موضحا أن كلمات الإدانة لا قيمة لها.

 

وقال د.الهندي في كلمة له خلال فعاليات مؤتمر "الحفاظ على الثوابت" السادس بعنوان لبيك ياقدس :" إننا نسمع دائما صيحات الإدانة والاستنكار , وسمعنا عن مسيرة التسوية التي أضاعت القدس والثوابت ، وبدون القدس لن تكون لنا قضية ولن تكون لنا كرامة ".

 

وأضاف :" إن الأيدلوجية الإسرائيلية تقوم على الإلغاء الكامل لوجود الشعب الفلسطيني وتوطين يهود من شتى بقاع الأرض في فلسطين "، مؤكدا أن هذه الإجراءات ترجمت إلى خطة عمل وتحولت إلى برنامج عمل يومي لايتوقف ولا يمكن أن يتوقف بسبب سياسة التهجير وسحب هويات المواطنين وتفتيش المنازل شبرا شبرا .

 

وأوضح عضو المكتب السياسي للجهاد ونائب رئيس المؤتمر, أن سياسة "إسرائيل" تجاه الأراضي المقدسة لم تتغير على مدار 40 عاما ، محذرا من السياسة الإسرائيلية المتواصلة لتهويد المدنية المقدسة وبناء عشرات ألاف الوحدات السكانية وبناء المستوطنات داخل الأراضي العربية وإصدار مذكرات ترحيل المواطنين المقدسيين ، مشيرا في السياق ذاته إلى أن هذه المخططات مدروسة .

 

وقال:" إن الجميع يعلمون أن مدينة القدس تتعرض إلى هجمة لتغيير معالمها ، وان الهدف من هذه الهجمة فرض مدينة أورشليم بشكلها النهائي "، منوها إلى انه لا يمكن القبول بأن تكون القدس ضمن أي مفاوضات .

 

وأضاف الدكتور الهندي:" قضية القدس قضية إجماع لدى "إسرائيل" بأنها عاصمتهم المزعومة ، هذا ما قاله زعماؤهم وما صرح به أكثر من مسئول إسرائيلي في الفترة الأخيرة ، أخرها تصريح نتنياهو أن القدس عاصمة أبدية لإسرائيل ".

 

هذا وأبرق د.الهندي بالتحية إلى أهالي القدس الصامدين في وجه آلة الاحتلال على جهودهم وصمودهم في الدفاع عن كافة المقدسات الإسلامية والتاريخية ، موجها التحية من قطاع غزة المحاصر إلى الأمة العربية والإسلامية التي تجابه الظلم والطغيان والفساد ، راجيا من الشعوب العربية العيش بحرية كرامة.

انشر عبر