شريط الأخبار

السيد نصر الله : حلّوا عن المقاومة فلن يجدي التآمر عليها لأننا سنحميها بدمائنا

10:23 - 05 تشرين أول / ديسمبر 2011

السيد نصر الله : حلّوا عن المقاومة فلن يجدي التآمر عليها لأننا سنحميها بدمائنا

فلسطين اليوم- بيروت

أكد الامين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصرالله أن ظاهرة المقاومة الاسلامية في لبنان والتي صمدت طوال28 سنة رغم كل المؤامرات والحروب هي أنبل ظاهرة في العالم الاسلامي .

 وقال سماحته في الكلمة التي ألقاها في ليلة العاشر من محرم في مجمع سيد الشهداء في الرويس إننا لا ننتظر مدحا من أحد على جهادنا إنما الأجر من الله ، وأضاف نحن لسنا طلاب سلطة وتمسكنا بالسلاح والمقاومة هو أن نؤدي ما أمرنا الله به وهو القتال دون أرضنا وأعراضنا وأن لا نترك أرضنا ومقدساتنا للاحتلال ونهب المستكبرين ،لان الله أمرنا أن لا نسكت على هوان ونترك أرضنا تدوسها أقدام الغزاة أيا كان هؤلاء الغزاة .

 وتابع السيد نصر الله نحن نتمسك بالمقاومة وسلاحها من أجل ذلك وليس من أجل السيطرة على البلد أو السلطة ، بالنسبة إلينا السلطة والحكومة والمواقع لا تساوي شيئا ، ونحن لا نتطلع اليها وأمنية كل واحد منا أن يلحق بسيد شهداء المقاومة السيد عباس الموسوي والشيخ راغب حرب والحاج عماد مغنية ، لذلك نقول لا تتآمروا على سلاح المقاومة حلوا عنها .

وأضاف:" في حرب تموز كنا نقول لا نريد دعما من أحد بل كنا نقول  حلوا عنها ودعوا المقاومة لتدافع عن وطنكم وخيرات بلدكم . وقال هناك من يقولون لا نريد أن تدافعوا عنا لأنهم يعتبرون أن إسرائيل ليست عدوا وليست خطرا ، أما من يعتبر اسرائيل خطرا وعدوا يجب أن يدافع عن هذا السلاح ، وأضاف أقول لهم لا تتآمروا لأنه لن يجديكم ذلك لأننا سنحميها بدمائنا .

واكد السيد نصر الله أننا  طلاب سلم أهلي وعدالة وإصلاح ولو على يد غيرنا ، فأية جهة تريد الاصلاح وتحقيق الامن والازدهار نحن معها ، وختم السيد نصر الله نحن طلاب وحدة وطنية وطلاب وحدة إسلامية لأننا نرى في الوحدة قوة الشعب والوطن والامة ولذلك نتمسك بالمقاومة .

 

انشر عبر