شريط الأخبار

حجاج القرعة الاحتياطية فائزون تلقائيا لأداء فريضة الحج للعام المقبل

03:08 - 05 حزيران / ديسمبر 2011

حجاج القرعة الاحتياطية فائزون تلقائيا لأداء فريضة الحج للعام المقبل

فلسطين اليوم: رام الله

أعلن وزير الأوقاف والشؤون الدينية في حكومة رام الله د. محمود الهباش، أن الحجاج في القرعة الاحتياطية فائزون تلقائيا لأداء فريضة الحج للعام المقبل 2012، والذين يصل عددهم إلى حوالي 3000 حاج وحاجة من الضفة وقطاع غزة.

وقال الهباش خلال مؤتمر صحفي عقده، اليوم الإثنين، بمقر الوزارة في رام الله، :"إن عدد الحجاج المسجلين للعام 2010 وصل حوالي 36 ألف حاج وحاجة، تم اختيار 6600 حاج أدوا فريضة الحج لهذا العام، وذلك بناء على نظام القرعة الإلكترونية التي أجرتها الوزارة لهذا العام، مع مراعاة بعض الأولويات من كبار السن الذين شكلوا ما يقارب 60% من بعثة الحج.

وأضاف أن الوزارة راعت في اختيار الأسماء في القرعة أسر الشهداء والأسرى، إضافة إلى من يعانون أمراضا خطيرة، موضحا أن حوالي 30 ألف حاج لم يتمكنوا من أداء فريضة الحج لهذا العام، وذلك بسبب العدد الكبير الذي تم تسجيله.

وأكد وقف التسجيل للعام الحالي بسب كثرة العدد، لضمان إعطاء الفرصة حسب الأسبقية في التسجيل، مشيرا إلى أن حجاج قطاع غزة وصلت نسبتهم إلى ما يقارب 38% من العدد الإجمالي وذلك حسب نسبة عدد السكان في المحافظات.

وأشار إلى أن من أهم النجاحات التي حققها هذا الموسم تجاوز كل تداعيات الانقسام بين قطاع غزة والضفة، وأنه شكل عنوانا للوحدة الفلسطينية في ظل وجود بعثة واحدة وباسم السلطة الوطنية ومنظمة التحرير الفلسطينية، إضافة إلى تجاوز كل العقبات التي حصلت في العامين 2007-2008 حيث حرم أهل قطاع غزة من أداء فريضة الحج.

وبين أنه بشكل عام كان موسم الحج مثالياً خاصة على صعيد التمثيل الفلسطيني، مشيدا بدور البعثات الإدارية والطبية والإعلامية التي كانت متميزة في أدائها، منوها إلى أنه تمت إضافة بعض الخدمات من أجل راحة الحجاج، رغم بعض الصعوبات في بعض المواقع خاصة في مخيم مينا وذلك لقلة المساحة المخصصة.

وأوضح أنه سيتم إعادة مبلغ مقداره 55 دينارا لكل حاج من حجاج الضفة، والتي كان منوي استغلالها بدل استخدام "قطار المشاعر".

ورد الهباش على بعض الادعاءات حول آلية تقسيم المبلغ المقطوع كرسوم لأداء الحج، والبالغة 1870 دينارا لحجاج الضفة، 2240 دينارا لحجاج القطاع مع الأخذ بعين الاعتبار إعفاء أهالي غزة من رسوم الخدمات الحكومية بتوجيهات من الرئيس محمود عباس.

وأكد أن الوزارة حريصة ضمن رؤيتها المستقبلية على تجاوز كل الاعتبارات غير الدينية عند تنظيم موسم الحج تحت راية فلسطين موحدة وبعثة واحدة، كما ستعمل على الحفاظ على الإنجازات التي حققتها خلال الثلاثة مواسم الماضية وتجاوز كل العقبات من أجل راحة الحجاج من سكن ومواصلات وخدمات.

انشر عبر