شريط الأخبار

الجيش السوري يُجري مناورات بالصواريخ‏

11:02 - 05 تموز / ديسمبر 2011

الجيش السوري يُجري مناورات بالصواريخ‏

فلسطين اليوم- ترجمة خاصة

ذكرت وكالة “سانا” أن القوات السورية الصاروخية نفذت مشروعاً عملياتياً بالذخيرة الحية في ظروف مشابهة لظروف المعركة الحقيقية بهدف اختبار قدرة سلاح الصواريخ وجاهزيته في التصدي لأي عدوان قد يفكر به العدو في إطار خطة التدريب القتالي للعام 2011، حيث أصابت أهدافها بدقة وحققت نتائج نوعية متميزة أكدت الكفاءة العالية التي يتميز بها رجال الصواريخ في استخدام العتاد الصاروخي الحديث الذي يعد الذراع الطولي للجيش السوري العقائدي البطل.

 

وذكرت الوكالة أن أداء المقاتلين في جميع مراحل المشروع أظهر روحاً معنوية عالية جسدت قدرة القوات الصاروخية وجاهزيتها الدائمة للدفاع عن الوطن وردع كل من تسول له نفسه المساس بأمنه أو الاعتداء على ترابه.

وأثنى العماد داود عبد الله راجحة نائب القائد العام للجيش والقوات المسلحة وزير الدفاع على الجهود المبذولة وبارك لقادة سلاح قوات الصواريخ دقة التنفيذ والكفاءة العالية التي يتميزون بها.

ووجه العماد راجحة قادة القطعات والتشكيلات الصاروخية المشاركة في المشروع إلى ضرورة الاستعداد الدائم لتنفيذ أي مهمة توكل إليهم، مؤكداً أن جيشنا سيبقى كما عهدته جماهير شعبنا سياج الوطن ودرعه الحصين والعين الساهرة على ضمان أمنه وحماية استقراره وصون كرامة أبنائه في ظل القيادة الحكيمة والشجاعة للرئيس بشار الأسد.

كما نفذ أحد تشكيلاتنا المدرعة مشروعاً تكتيكياً بالذخيرة الحية وقد شاركت في المشروع مختلف أنواع الأسلحة بما فيها الطيران المقاتل وحوامات الدعم الناري والمدفعية الصاروخية وأظهرت القوات المشاركة كفاءة متميزة وروحاً معنوية عالية وقدرة كبيرة في إصابة الأهداف المحددة بدقة.

ونوه العماد راجحة بدقة التنفيذ والمهارة العالية التي أظهرتها القوات المشاركة في المشروع كما وجه جميع القوات المشاركة لتبقى على أهبة الاستعداد من أجل تنفيذ أي مهمة توكل إليها مثمناً جهود من ساهموا في التحضير للمشروع وفي تنفيذه.

وأكد العماد راجحة أن قواتنا المسلحة الباسلة بقيادة الرئيس الأسد ستبقى وفية لعهدها في الدفاع عن الوطن وحماية مصالح الشعب والتصدي بحزم لكل من يحاول العبث بأمن الوطن واستقراره.

انشر عبر