شريط الأخبار

قوات الاحتلال تهدم منزلا في سلوان

10:15 - 05 تموز / ديسمبر 2011

قوات الاحتلال تهدم منزلا في سلوان

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

هدمت جرافات وآليات تابعة لبلدية الاحتلال في القدس صباح اليوم الإثنين، منزلا في حي ياصول ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك.

ويعود المنزل للمواطن برهان زكريا برقان ويؤوي ثمانية أفراد ومساحته الإجمالية 150 متر مربع.

ورافق آليات الاحتلال قوة معززة من جنود وشرطة الاحتلال التي اقتحمت المنطقة من جهة حي جبل المكبر ولم تسمح لأفراد العائلة بإخراج احتياجاتها من المنزل.

كما هدمت آليات الاحتلال 'بركسات' خاصة بالدواجن والمواشي والطيور يعتاش منها صاحب المنزل.

وقال عضو لجنة الدفاع عن أراضي وعقارات سلوان فخري أبو دياب لـ'وفا' إن صاحب المنزل يعيش فيه منذ أربعين عاما وكان جده يسكنه قبله، لافتا إلى أن سلطات الاحتلال كانت هدمت للمواطن برقان مساحة بناء أضافها على المنزل في العام 2009 وحرّرت له مخالفة مالية بقيمة 50 ألف شيقل، وتلقى قبل أسبوع إخطارا من بلدية الاحتلال بهدم منزله بالكامل بحجة البناء دون ترخيص، وفاجأته اليوم وهدمت بيته.

وأوضح أبو دياب أن عائلة برقان باتت الآن في العراء في ظل موسم الشتاء، مؤكداً أن عملية الهدم 'كيدية وتنذر بحملة كبرى تنوي بلدية الاحتلال بالتنسيق مع وزارة الداخلية تنفيذها في سلوان'.

وقال إن المنزل الذي تم هدمه يقع على بعد 800 متر فقط من الجدار الجنوبي للمسجد الأقصى المبارك ولا يبعد عن حي البستان سوى 250 مترا فقط.

انشر عبر