شريط الأخبار

جهود العاهل الأردني أدت إلى إفراج "إسرائيل" عن أموال السلطة

01:41 - 03 كانون أول / ديسمبر 2011


جهود العاهل الأردني أدت إلى إفراج "إسرائيل" عن أموال السلطة

فلسطين اليوم: غزة

ذكرت صحيفة "العرب اليوم" الأردنية اليوم السبت أن إفراج اسرائيل عن أموال السلطة جاء بجهود العاهل الأردني عبد الله الثاني والبالغة 200 مليون دولار.

من جهته قال السفير الفلسطيني في عمان عطالله خيري أن جهود العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني وتحركاته إقليميا ودوليا أسفرت عن الإفراج عن أموال السلطة الوطنية الفلسطينية التي احتجزتها إسرائيل مدة شهرين والبالغة حوالي 200 مليون دولار.

وأشاد خيري بمواقف الملك عبدالله الثاني وآخرها ممارسة ضغوطه الدولية والإقليمية على "إسرائيل" لإعادة أموال الضرائب والجمارك الفلسطينية التي كانت تحتجزها "إسرائيل" لمدة شهرين.

وقال إن العاهل الأردني قام بدور استثنائي وإيجابي جدا من خلال اتصالاته الإقليمية والدولية وتحديدا مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورئيس الوزراء البريطاني كاميرون حيث أثمرت هذه الجهود والاتصالات عن الإفراج عن أموال السلطة الوطنية الفلسطينية المجمدة من قبل "إسرائيل" من عوائد الضرائب والجمارك، مؤكدا أن هذه العوائد حق محفوظ للشعب الفلسطيني لا يجوز لإسرائيل التحفظ عليها أو احتجازها لأي سبب كان سياسيا أو اقتصاديا أو غير ذلك.

وشدد خيري على أن للأردن والملك عبد الله الثاني مواقف لن تنساها القيادة الفلسطينية ومن أبرزها الدعم المستمر بالمواد الغذائية والطبية والمستشفيات الميدانية بالإضافة إلى الإسناد والدعم السياسي الذي لا ينفك العاهل الأردني عن التذكير به لإبقاء القضية الفلسطينية محل إجماع دولي على حلها بأسرع وقت من خلال إقامة الدولة الفلسطينية على حدود الرابع من يونيو 1967.

انشر عبر